الرئيسية / عاجل / اوباما يودع الحياة السياسية في آخر خطاب رئاسي يلقيه في شيكاغو

اوباما يودع الحياة السياسية في آخر خطاب رئاسي يلقيه في شيكاغو

-المركز الديمقراطي العربي

يودع الرئيس الاميركي المنتهية ولايته باراك اوباما الثلاثاء الحياة السياسية في الولايات المتحدة بعد ولايتين في البيت الابيض وفي سن 55 عاما.

والديموقراطي الذي سيسلم السلطة في 20 كانون الثاني/يناير للجمهوري دونالد ترامب (70 عاما) اختار مدينة شيكاغو التي شهدت انطلاقته السياسية لالقاء اخر خطاب له بصفته رئيسا.

وسيتحدث اوباما الذي سيكون برفقة زوجته ميشيل ونائب الرئيس جو بايدن من “ساحة ماكورميك” في قلب هذه المدينة الكبرى في ولاية ايلينوي (شمال).

والبطاقات المجانية لحضور هذا الخطاب الاخير نفدت السبت فجرا امام مركز المؤتمرات هذا حيث اصطف مئات الاشخاص وسط الصقيع على امل الحصول على مقاعد امامية.

وكان اوباما القى اول خطاب بعد فوزه في 5 تشرين الثاني/نوفمبر 2008 على بعد شوارع من تلك الساحة، في غراند بارك الحديقة العامة الكبرى الواقعة بين بحيرة ميشيغن وناطحات السحاب.

وقال اول رئيس اسود للولايات المتحدة انذاك “لقد استغرق الامر وقتا طويلا، لكن هذا المساء وبفضل ما انجزناه اليوم وخلال هذه الانتخابات وفي هذه اللحظة التاريخية، جاء التغيير”.

– خطاب غير مناهض لترامب-

واضاف انذاك امام عشرات الاف الاشخاص الذين تجمعوا رغم البرد وحملوا يافطات كتب عليها شعاره الشهير “نعم بامكاننا”، “اذا كان احد لا تزال تعتريه الشكوك بان اميركا هي المكان الذي كل شيء فيه ممكن (…) فان الرد جاء هذا المساء”.

وبعد ثماني سنوات منهكة على رأس اقوى دولة في العالم، يعتزم الرئيس المنتهية ولايته الذي يمكنه الاعتماد على نسبة شعبية متينة، توجيه رسالة امل مرة جديدة.

وقال انه يرغب في شكر الاميركيين على “هذه المغامرة الاستثنائية” وان يعرض بعض الافكار حول المستقبل.

وقال كودي كينان الذي يعد خطابات الرئيس لوكالة فرانس برس ان الخطاب سيكون حول رؤية اوباما للمسار الذي يجب ان تسلكه البلاد.

واوضح لوكالة فرانس برس “لن يكون خطابا مناهضا لترامب، سيكون خطابا بلهجة رجل دولة لكنه سيكون قريبا ايضا الى شخصيته”.

لكن الحديث عن المستقبل بدون انتقاد الرئيس المقبل سيكون صعبا لشخص كان يؤكد طوال الحملة الانتخابية الرئاسية ان التقدم الذي تحقق خلال السنوات الثماني في الحكم “سيتبخر” في حال وصول قطب العقارات الاميركي الى السلطة.

-” 30 ثانية الى المكتب”-

من جهته يشارك دونالد ترامب الاربعاء في نيويورك للمرة الاولى منذ انتخابه رئيسا في 8 تشرين الثاني/نوفمبر في مؤتمر صحافي.

وستلعب شيكاغو حيث تملك عائلة اوباما منزلا، دورا اساسيا في حياة الرئيس اوباما بعد انتهاء ولايته لانها ستكون مقرا لمكتبته الرئاسية ومؤسسته.

وقرر اوباما الاقامة لبضع سنوات اضافية في واشنطن الى حين انهاء ابنته الصغرى ساشا دراستها الثانوية.

لكنه يذكر باستمرار بتعلقه بشيكاغو قائلا “انها المكان الذي اكتسبت فيه نوعا من المثالية والمكان الذي التقيت فيه زوجتي، وحيث ولدت ابنتاي”.

وعند عودته ليل الثلاثاء الاربعاء الى واشنطن، لن يكون امام باراك اوباما سوى عشرة ايام في البيت الابيض.

وفي هذا المبنى الرسمي، الاقدم في العاصمة الفدرالية الاميركية، عمل وعاش على مدى ثماني سنوات وفيه نشأت ابنتاه.

وروى في مقابلة بثتها شبكة “اي بي سي” الاحد “انها احدى فوائد الرئاسة، كان الامر يستغرق 30 ثانية لكي اصل من المنزل الى المكتب” مضيفا “بفضل هذا الامر تمكنت من الحفاظ على حياة عائلية غنية كانت سندا لي طوال هذه الفترة”.أ ف ب

Share Button

عن المركز الديمقراطى العربى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*


+ 8 = ten

إلى الأعلى
 

Please log in to vote

You need to log in to vote. If you already had an account, you may log in here

Alternatively, if you do not have an account yet you can create one here.

Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Google PlusVisit Us On PinterestVisit Us On LinkedinCheck Our Feed