fbpx
الشرق الأوسطعاجل

المعلم: مصر إيران ستلعبان دورا بناء في تسوية الأزمة السورية

أعرب وزير الخارجية السوري وليد المعلم عن ترحيب سوريا بأي مبادرة عربية لحل الأزمة فيها، ورجح أن مصر وإيران ستلعبان دورا بناء في, التسوية في سوريا

أعلنت الرئاسة المصرية الخميس أن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيجري الأسبوع المقبل مباحثات مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو، في ثالث زيارة رسمية له الى روسيا كرئيس للبلاد.

وسيتوجه السيسي إلى روسيا بين 25 و27 آب/أغسطس الجاري في زيارة اعتبرها بيان للرئاسة أنها تأتي في إطار “العلاقات المتميزة بين البلدين، وتعكس الإرادة المشتركة لتعزيز العلاقات الاستراتيجية”.

وقال المعلم لقناة “النهار” المصرية الخميس 20 أغسطس/آب:

“نفتح أيدينا لكل مبادرة عربية، فمن يطرق بابنا نقول له أهلا وسهلا، نحن شعب نسعى لوقف سفك الدماء”. هذا وأشار المعلم إلى أن دمشق تنظر بتفاؤل إلى الدور الذي تلعبه إيران في تسوية الأزمة في سوريا، مضيفا أن القاهرة يمكن أن تتصرف على هذا النحو أيضا.

وردا على سؤال حول تدهور العلاقات بين سورية ومصر والسعودية قال المعلم:

“إن هذا السؤال لا يوجه إلى وزير خارجية سورية، فهي التي كانت دائما تدافع عن الهم العربي، بل يوجه إلى مصر والسعودية لماذا ابتعدوا عن سورية. ونحن نبارك ثورات مصر والإطاحة بالإخوان المسلمين وبالتصدي لإرهاب تنظيم “داعش” في سيناء”.

وعن علاقة سورية بإيران و”حزب الله” اللبناني قال الوزير المعلم:

“إن علاقتنا بإيران و”حزب الله” تقلق البعض بسبب موقفنا الموحد ضد إسرائيل”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه لا وجود لنفوذ إيراني في سوريا، بل علاقة احترام متبادل، كما لا يوجد نفوذ روسي وصيني. والنفوذ فقط للشعب السوري.

واشنطن: لم نوجه لايران الدعوة للمشاركة في مجموعة الاتصال حول سوريا
يأتي ذلك في وقت ذكر فيه المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية  الخميس 20 أغسطس/ أن مجموعة الاتصال بشأن تسوية الأزمة السورية لا تنوي حتى الآن دعوة إيران للمشاركة فيها.

وقال كيربي خلال مؤتمر صحفي:

“لم يتغير شيء في موقفنا، فسنواصل إجراء عملية المفاوضات مع المعارضة والقوى السياسية الأخرى بشأن عزل الأسد (الرئيس السوري بشار الأسد) عن السلطة في سوريا، عن طريق سياسي”. وأضاف: “أما مجموعة الاتصال التي تضم الولايات المتحدة والسعودية وروسيا، فلا توجد عندنا نوايا بعد لدعوة إيران للمشاركة فيها”.

هذا وأشار الدبلوماسي الأمريكي إلى أن الصراع في سوريا سيتصدر أجندة الدورة القادمة للجمعية العامة للأمم المتحدة.وكالات

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق