fbpx
الشرق الأوسطعاجل

الصرخي: السياسيون في العراق عملاء لإيران وأمريكا

حكيم التميمي

إعلامي في مكتب المرجع الصرخي الحسني

ردّ المرجع الديني العراقي، محمود الصرخي الحسني، على من يتهمه بالتخريب والارتباط بجهات خارجية قائلا”سبحان الله، كما قال المثل (رمتني بدائها وانسلت) فهل ينكرون عمالتهم لإيران وأميركا وقوى الاحتلال ودخولهم معهم كمرتزقة أذناب لتنفيذ مشروع الاحتلال في تخريب العراق وتدميره وقتل شعبه وتمزيقه؟!”

وأضاف “إن الارتباط بدول خارجية قد أثبتوه هم على أنفسهم حيث يمتلك بعضهم ضد البعض الآخر الوثائق والمستمسكات التي يهدده بها والتي تدينه بتهمة الارتباط بدول خارجية وأخذ التمويل منها وهذا لا يخفى على الجميع”

واستغرب متسائلا “هل بقي في العراق شيء لم يخربوه حتى يحتاج إلى تخريب؟! لقد خربوا كل شيء وهدموا كل شيء ومزقوا كل شيء وأفسدوا كل شيء فهم السراق الفاسدون المخربون وهم الفساد والقبح والتخريب”

وأوضح حقيقة ادعاء أن عشيرة آل صرخة تبرأت منه بقوله “تضليل إعلامي آخر تقعون فيه فيمكنك التيقن من كذب هذه الدعوى بالرجوع الى المواقع الرسمية للمرجعية وكذا غير الرسمية لتطلع بنفسك على زيارة الأعمام السادة آل صرخة إلى المكتب ولأكثر من وفد ولمرات عديدة”

وأشار إلى “قضية مهمة جدا ومؤسفة جدا” بحسب تعبيره وهي “كيف يتمكن أئمة الكذب وقادته أن يخدعوكم مرات ومرات فما علاقة العشيرة بالمرجع والمرجعية؟! وهل ورد في أذهانكم جميعا ولو مرة واحدة أن تسألوا المخادع المنتفع وتسألوا أنفسكم سؤالا بديهيا خفي عنكم والذي يكون الجواب عليه أن الحديث عن عشيرة الصرخي يستلزم الحديث عن عشيرة السيستاني والآخرين”

وتساءل “أين هي عشيرة السيستاني بل أين هي عائلته أين أصله أين فصله حتى نسأله هل تبرأت منك عشيرتك أليس من الحكمة والدراية أن تستحضروا هذه الأسئلة وتبحثوا عن أجوبتها كما فعلتم مع الصرخي؟! حسبنا الله ونعم الوكيل.”

وأكد الصرخي أن “مرجعية السيستاني هي الأسوء والأسوء على الشيعة على طول التاريخ الحاضر والماضي والمستقبل وربما لا يظهر أسوء منها إلى يوم الدين.”

ولفت إلى أن موقفه من السيستاني سيبينه من خلال إصدار بحث تحت عنوان (السيستاني ما قبل المهد إلى ما بعد اللحد) وقال “ستقرؤون وتسمعون العجب العجاب تحقيقا وتدقيقا وبالدليل والبرهان.”

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق