fbpx
الشرق الأوسطعاجل

لماذا لم يتم التوقيع على صفقة مروحيات “كا ـ 52” الروسية مع مصر؟

ذكرت مجلة “لايف جورنال” الروسية،في وقت سابق  أن هناك احتمالات لتوقيع اتفاقية للحصول على مروحيات “كا – 52” الهجومية فى الفترة من 2016 حتى 2019، والمحدثة بنظام التتبع البصرى ECO-52. وأضافت المجلة الروسية، أن المروحية الروسية من طراز “كا – 52” ستزود بالنظام الجديد بالتتبع البصرى ECO-52، كما أن هذه المروحية تزود بها العراق وهى مختصة بمكافحة الإرهاب ليلًا ونهارًا.

وقد كشفت صحيفة “إنترناشونال بزنس تايمز” أنه لم يتم التوقيع على اتفاق يلزم روسيا بتوريد المروحيات المقاتلة الروسية من طراز “كاموف كا-52 أليجيتور” إلى مصر”.

وجاءت تلك التصريحات على لسان رئيس شركة “روسوبورون إكسبورت” مُصدّر الأسلحة الرئيسي في روسيا، لوكالة أنباء ” إيتار تاس” الروسية الجمعة الماضي.

وأوضح تقرير”بزنس تايمز”، الذي أعدته إليزابيث وايت مان، أن التحالف المشترك بين القاهرة وموسكو تعرقله العقوبات الغربية المفروضة على الأخيرة إثر الأزمة الأوكرانية، بجانب التهديدات المتنامية لفرع تنظيم الدولة في العراق وسوريا -المعروف إعلاميًّا بـ”داعش”- والذي ينشط بصورة ملحوظة في مصر، وتحديدًا سيناء”.

وصممت “كاموف كا-52 أليجيتور” لتنفيذ أهداف قتالية؛ من بينها التعامل مع الأهداف الأرضية المدرعة وغير المدرعة، والأهداف الجوية البطيئة، كما أنها تمثل منصة استطلاع مسلحة؛ حيث إنها مجهزة بـ4 نقاط تعليق أسفل الأجنحة لحمل المزيد من الأسلحة، تشمل صواريخ 80/120 جو أرض، وقذائف “إيه تي ـ 12″ الموجهة بالليزر جو ـ أرض، بحسب ما ورد على الموقع الإلكتروني لـ”روسوبورون إكسبورت” المتخصصة في تصميم وبناء واختبار المروحيات العسكرية.

ونقلت “إيتار تاس” عن مصادر عسكرية – دبلوماسية أن مصر تسعى لشراء المروحيات، لكن التقرير لم يذكر أي تفاصيل إضافية تتعلق بالصفقة المقترحة، لكن أناتولي إيسايكين المدير العام لـ”روسوبورون اكسبورت” أكد أنه “لا يوجد شيء من هذا القبيل”.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق