fbpx
الشرق الأوسطعاجل

إدراج قادة حماس على لائحة الإرهاب يعطي الضوء الأخضر لإسرائيل ملاحقتهم واغتيالهم

اعتبرت حركة “حماس” الفلسطينية اليوم الثلاثاء القرار الأمريكي بإدراج أسماء ثلاثة من قياداتها على قائمة الاٍرهاب الأمريكية “إجراء غير أخلاقي وتافه”.

وقالت الحركة على لسان الناطق باسمها سامي أبو زهري في بيان صحفي إن القرار الأمريكي “يمثل تشجيعا للإرهاب الإسرائيلي”. وأضاف أبو زهري أنه “إجراء تافه لن يفلح في منعنا من القيام بواجباتنا الوطنية لحماية شعبنا وتحرير أرض فلسطين”.

حذرت حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، من أن إدراج عدد من قيادات حركة المقاومة الإسلامية “حماس” على لائحة الإرهاب الأميركية، يعطي “الضوء الأخضر لدولة الاحتلال لملاحقتهم واغتيالهم”.
 
وقالت “الجهاد الإسلامي”، في تصريح صحفي تناقلته وسائل إعلام عربية، مساء الثلاثاء، إن “إدراج قادة المقاومة على ما يسمى بلائحة الإرهاب يعطى الضوء الأخضر للاحتلال الإسرائيلي لملاحقتهم واغتيالهم”.
 
وأضافت الحركة: “القرار الأميركي يتبنى الرواية الإسرائيلية التي تهدف إلى تشويه صورة المقاومة الفلسطينية”، ووصفت إدراج “قادة المقاومة” على لائحة الإرهاب الأميركية بـ”الابتزاز السياسي والترهيب لكل من يخالف السياسات الأميركية”.
 
وذكرت الحركة في بيانها، أنه “ليس من حق الإدارة الأميركية أن تعطي لنفسها الحق في تصنيف المقاومين الذين يمارسون حقهم في الدفاع المشروع عن النفس ودفع العدوان والظلم، ويسعون إلى تحقيق الاستقلال وتقرير المصير الذي نصت عليه القوانين الدولية”.

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم أن الولايات المتحدة أدرجت على لائحتها السوداء “للإرهابيين الدوليين” أسماء ثلاثة من قادة “حماس” هم: محمد الضيف القائد العام لكتائب القسام الجناح العسكري للحركة ويحيى السنوار القيادي في الكتائب وروحي مشتهى عضو مكتبها السياسي.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق