fbpx
الشرق الأوسطعاجل

وزير الخارجية الفرنسي يقول ان بلاده لن تطالب برحيل الرئيس السوري

أبلغ وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس صحيفة لو فيجارو في مقابلة ان بلاده لن تطالب برحيل الرئيس السوري بشار الأسد كشرط مسبق لمحادثات السلام.

ونقلت الصحيفة اليومية الفرنسية عن فابيوس قوله في عرض لنسختها ليوم الثلاثاء “إذا اشترطنا حتى قبل أن تبدأ المفاوضات أن يتنحى الأسد فلن نحقق الكثير.” وتمثل التصريحات تخفيفا في موقف فرنسا تجاه الأسد الذي أزهقت حربه المستمرة منذ أكثر من أربع سنوات مع المعارضة أرواح أكثر من 200 ألف شخص.

وعدلت الولايات المتحدة وبريطانيا بشكل مماثل أيضا مواقفهما بشأن سوريا في الوقت الذي تزيد فيه روسيا دعمها للأسد بتعزيز حشدها العسكري هناك. وقال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يوم السبت إن توقيت رحيل الأسد عقب إبرام اتفاق سلام سيكون قابلا للتفاوض.

وقال فابيوس في المقابلة أيضا إن فرنسا تعتقد أن الحل الدبلوماسي سيتطلب إنشاء حكومة وحدة وطنية تضم عناصر من حكومة الأسد “لتجنب تكرار الانهيار الذي حدث في العراق”.

قال دبلوماسي فرنسي إن الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند سيبحث في اجتماعه مع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم الثلاثاء جهود إنهاء الصراع في سوريا وكذلك جهود إصلاح الاتحاد الأوروبي.

وأضاف الدبلوماسي أن الزعيمين سيبحثان أيضا أزمة اللاجئين خلال الاجتماع الذي سيعقد في تشيكرز – مقر الإقامة الريفي لرئيس الوزراء البريطاني – وكذلك التغييرات المحتملة لشروط عضوية بريطانيا بالاتحاد الأوروبي قبل أن تجري بريطانيا استفتاء على الانسحاب منه.

ومضى يقول “سنحاول معرفة المزيد عما يريدونه وكيف يمكن أن نبدأ التحرك باتجاهه في إطار الحدود التي وضعت.”

ADVERTISING

كانت حكومة المحافظين البريطانية قد وعدت بالاستفتاء على عضوية الاتحاد بحلول نهاية 2017. ويقول كاميرون إنه سينضم الى الحملة الداعية للاستمرار في عضويته اذا تمكن من إعادة التفاوض على شروطها.

 

 

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق