fbpx
الشرق الأوسطعاجل

“داعش”يرسل 250 مقاتلاً لاستهداف حقول نفطية العراقية في بيجي

وفقاً لموقع السومرية ,ذكر مصدر أمني في محافظة كركوك، أمس السبت، أن “تنظيم داعش نقل نحو 250 مسلحاً من قضاء الحويجة الى منطقة جبال حمرين، لتعزيز مقاتلية في بيجي، ولتنفيذ هجوم آخر على حقلي عجيل والعلاس جنوب غربي المحافظة”.

وقال المصدر، إن “تنظيم داعش قام، مساء السبت، بنقل نحو 250 مسلحاً تابعاً له، معظمهم أجانب قدموا من نينوى، وبعضهم من سكان الحويجة، إلى منطقة جبال حمرين للقتال في قضاء بيجي، وتكرار الهجوم على حقلي عجيل وعلاس النفطيين”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “تجمع المسلحين كان قرب معمل البان في ناحية الرياض التابعة لقضاء الحويجة (55 كم جنوب غربي كركوك)”، لافتاً إلى أن “التنظيم يسعى لتعزيز مسلحيه في منطقة جبال حمرين، ويستعد لهجوم على المناطق التي تسيطر عليها قوات الجيش والحشد الشعبي في سلسلة الجبال، ومنها إلى قضاء بيجي ومنطقة الفتحة”.

وأشار إلى أن “داعش يعتبر معركة بيجي حد فاصل في أمن نينوى، ويسعى لجعل ساحة المعركة بعيدة عن أسوار نينوى”، مضيفاً أن “طرد التنظيم من محيط بيجي والشرقاط والحويجة، يعني فرض حصار شبه كامل على تحركات التنظيم، وقطع جميع طرق الإمدادات له بين محافظات كركوك وصلاح الدين وحتى الأنبار”.

يذكر أن قيادة عمليات دجلة أعلنت الجمعة عن إحباط هجوم شنه مسلحو تنظيم داعش على حقلي علاس وعجيل النفطيين شمال محافظة صلاح الدين، مؤكدةً تكبيد التنظيم خسائر فادحة، فيما أشارت إلى أن الرصد الميداني أسهم بتوجيه ضربات استباقية نوعية لـ”الجماعات المتطرفة”.

قال العراق يوم السبت إن مسؤوليه العسكريين يشاركون في تعاون استخباراتي وأمني في بغداد مع روسيا وإيران وسوريا لمواجهة التهديد الذي يمثله تنظيم الدولة الإسلامية.

ADVERTISING

وقال بيان من قيادة العمليات المشتركة للقوات المسلحة العراقية إن الاتفاق جاء‭ ‬”مع تزايد قلق روسيا من وجود آلاف الإرهابيين من روسيا والذين يقومون بأعمال إجرامية مع داعش‭ ‬(تنظيم الدولة الإسلامية).”

وكان وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري قد قال في نيويورك يوم الجمعة إن العراق لم يستقبل أي مستشارين عسكريين روس لمساعدة قواته.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق