fbpx
الشرق الأوسطعاجل

تبادل الاتهامات بين روسيا وامريكا حول “الدولة الإسلامية” في سوريا

ردت وزارة الدفاع الروسية يوم الأربعاء على انتقادات واشنطن للحملة الجوية الروسية في سوريا باتهام القوات الجوية الأمريكية بأنها لا تقصف دوما تنظيم الدولة الإسلامية نفسه.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن الميجر جنرال ايجور كوناشنكوف قوله “القوات الجوية الأمريكية والأخرى ينفذون ضربات منذ عام بالفعل. “لكن لدينا مبررات للاعتقاد بأنهم لم يقصفوا دوما … أهداف الإرهابيين.”

شدد وزير الدفاع الأمريكي، آشتون كارتر، أن بلاده لن تتعاون مع روسيا طالما تتبع استراتيجية “خاطئة” في سوريا، تتمثل في ضرب أهداف لاتتعلق بتنظيم “داعش”.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي، جمعه ونظيرته الإيطالية، روبرتا بينوتي، نقلته التلفزة الحكومية، اليوم الأربعاء، على هامش زيارة “كارتر” إلى روما

وقال كارتر “نعتقد أن روسيا تتبع استراتيجية خاطئة، فهي تستمر في ضرب أهداف لا علاقة لها بتنظيم داعش وهذا خطأ”، مضيفا ” لن نتعاون مع روسيا طالما استمرت في تبني هذه الإستراتيجية “.

وشدد على أهمية قاعدة “سيغونيلا” التابعة لحلف شمال الأطلسي، في جزيرة صقلية (جنوب) الإيطالية والتي تضم “ما يقرب ألفين من أفراد الجيش الأمريكي مع عائلاتهم، وقوات أخرى من الحلف”، مشيرا أن القاعدة “ستستضيف قريبا نظام مراقبة خاص بالناتو”.

وتقع قاعدة “سيغونيلا” على بعد11 كيلومتراً، جنوبي مدينة كاتانيا في جزيرة صقلية، ونظراً لموقعها المركزي في البحر المتوسط، فهي توفر دعما لعمليات الأسطول السادس التابع للبحرية الأمريكية، ولوحدات عسكرية أمريكية أخرى، ولحلفاء الولايات المتحدة.

من جانبها قالت “بينوتي” أنها توافقت خلال محادثاتها ونظيرها الأمريكي على أن “الجبهة الشرقية (أوكرانيا) تتسم بنفس الأهمية الأمنية للجبهة الجنوبية (الشرق الأوسط) بالنسبة لحلف شمال الأطلسي”.

وشددت الوزيرة الإيطالية على أن أي مشاركة لسلاح الجو الإيطالي، في عمليات القصف ضد “داعش”، ستحتاج إلى تفويض برلماني صريح.

أظهرت صور التقطت أثناء مرور سفينة تستأجرها الحكومة الروسية للقيام برحلات الى الميناء الذي تسيطر عليه الحكومة في سوريا خلال مرورها في مضيق البوسفور أن السفينة كانت تحمل شاحنات عسكرية عندما اتجهت الى سوريا في الشهر الماضي.

والصور التي التقطها مدون تركي وأرسلها لرويترز تأتي بعد تقرير لرويترز أفاد بأن روسيا أقامت شريان حياة بحريا عن طريق البوسفور لامداد قواتها المسلحة في سوريا وقوات الرئيس بشار الاسد وهي تصعد تدخلها في الصراع.

وتأتي هذه الصور في توقيت حساس في العلاقات بين روسيا وتركيا بعد أن انحرفت طائرتان حربيتان روسيتان داخل المجال الجوي التركي في مطلع الاسبوع مما أغضب أنقرة وأدى الى تهديدات بالرد.

نفذت روسيا وسوريا يوم الأربعاء ما بدا أنها أول هجمات منسقة على نطاق كبير ضد مقاتلين سوريين معارضين وقالت موسكو إن سفنها الحربية استهدفتهم بإطلاق 26 صاروخا من بحر قزوين في إشارة للمدى الذي وصلت إليه عملياتها العسكرية.

 

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق