fbpx
الشرق الأوسطعاجل

محادثات أمريكية روسية بشأن “عمليات جوية آمنة” فوق سوريا تحرز تقدماً

قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) إن مسؤولين عسكريين من الولايات المتحدة وروسيا عقدوا مؤتمراً عبر دائرة تلفزيونية لمدة 90 دقيقة اليوم السبت لمناقشة إجراء عمليات جوية آمنة فوق سوريا.

وقالت الوزارة في بيان صدر اليوم السبت “كانت المناقشات فنية وتركزت بدقة على تنفيذ إجراءات سلامة محددة… أحرز تقدم خلال المحادثات واتفقت الولايات المتحدة على إجراء مناقشة أخرى مع روسيا في المستقبل القريب”.

قالت روسيا اليوم السبت إنها كثفت حملتها الجوية على متشددي تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا بينما قال مراقبون محليون إن بعض الضربات الجوية استهدفت مناطق في غرب سوريا حيث لا يتواجد التنظيم المتشدد بشكل يذكر.

وبدأت روسيا حليفة الرئيس السوري بشار الأسد القصف في سوريا يوم 30 سبتمبر أيلول وقالت إنها تستهدف مقاتلي التنظيم المتشدد وجماعات المعارضة الأخرى. وزادت الحملة الجوية الروسية من تورط موسكو في الصراع السوري المستمر منذ ما يربو على أربع سنوات.

وقال مقاتلو معارضة على الأرض ودول غربية إن الحملة الجوية الروسية التي تصاحبها هجمات برية لقوات موالية للحكومة السورية تستهدف في الأساس جماعات المعارضة التي لا تربطها صلات بالدولة الإسلامية ومن بينها جماعات دربت الولايات المتحدة أفرادها.

ADVERTISING

ونقلت وكالات أنباء روسية عن ممثل لوزارة الدفاع الروسية قوله يوم السبت إن روسيا كثفت حملتها في الأربع والعشرين ساعة المنصرمة إذ شنت 64 طلعة جوية أصابت 55 هدفا.

ووصف ممثل الوزارة الميجر جنرال إيجور كوناشينكوف الأهداف بأنها خاضعة لسيطرة الدولة الإسلامية وأشار أيضا إلى أنها تابعة “للمسلحين” و”الإرهابيين”. وقال إن الأهداف شملت مراكز للقيادة والسيطرة ومستودعات أسلحة وقواعد تدريب في محافظات الرقة وحماة ودمشق وحلب.

والرقة معقل الدولة الإسلامية في شرق سوريا بينما يضعف وجودها في المحافظات الثلاث الأخرى التي تقع في غرب البلاد. لكن متشددي الدولة الإسلامية تقدموا صوب حلب في الأيام الأخيرة وانتزعوا السيطرة على قرى في المحافظة من معارضين منافسين.

وقال كوناشينكوف إن أحد الأهداف التي استهدفتها الضربات قرب حلب كانت قاعدة مستترة للعربات العسكرية التي قال إنها تلقت ضربة مباشرة من قاذفة طراز سوخوي-24إم. وأضاف في تصريحات نشرتها وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء أن أكثر من عشر عربات دمرت بينها دبابتان وخمس عربات لنقل المشاة.

وأفاد التلفزيون الرسمي السوري في نبأ عاجل بأن الهجمات التي نفذتها القوات الحكومية في المنطقة أسفرت عن سقوط عدد من “الإرهابيين” بين قتيل وجريح. وتصف وسائل الإعلام السورية مقاتلي المعارضة بالإرهابيين.

وزادت الحملة الجوية الروسية من تورط موسكو في الصراع السوري المستمر منذ ما يربو على أربع سنوات.وبدأت روسيا حليفة الرئيس السوري بشار الأسد القصف في سوريا يوم 30 سبتمبر (أيلول) وقالت إنها تستهدف مقاتلي تنظيم داعش وجماعات المعارضة الأخرى.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق