fbpx
الشرق الأوسطعاجل

رئيس الوزراء الفرنسي يدعو مسيحيي الشرق الأوسط إلى عدم ترك بلدانهم

دعا رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، اليوم الاثنين، مسيحيي الشرق الأوسط إلى عدم ترك بلادهم، مؤكدا أنهم جزء أساسي من المنطقة، ولا يجب أن يغادروها تحت أي ظرف.

وأضاف فالس خلال زيارته كنيسة اللاتين في العاصمة الأردنية عمان، للاطلاع على أوضاع بعض المهجرين المسيحيين من العراق الموجودين فيها “إنه لا ينبغي ترك الأردن وحيدا في تحمل أعباء اللاجئين، حيث أن الموارد هنا محدودة، ولا تكفي لتحمل كل هذا العدد من اللاجئين والمهجرين”.

وتجوّل فالس في الكنيسة المذكورة برفقة وزير السياحة الأردني نايف الفايز والأب ميشيل الصباح الرئيس السابق لأساقفة اللاتين في القدس، بحسب مراسل “الأناضول”.

والتقى فالس عددا من اللاجئين واستمع إليهم وأدى الصلاة في الكنيسة، وقدم أحد اللاجئين لوحة فنية لرئيس الوزراء الفرنسي، تجسد المعاناة التي مروا بها.

يشار إلى رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس قد وصل الأردن أمس الأحد ضمن جولة له في المنطقة تشمل مصر والسعودية أيضا، والتقى العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني.

وبحسب أحدث إحصائيات المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، ومنظمة (كاريتاس) الأردن، “يوجد في الأردن نحو خمسين ألف لاجئ عراقي مسجلين لدى المفوضية، وإن حوالي 70 بالمائة من مسيحيي العراق (الذي كان يقدر عددهم بأكثر من مليون شخص) تركوا بلدهم خلال السنوات العشرين الماضية بسبب الحرب”.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق