fbpx
الشرق الأوسطعاجل

العراق يقصف تنظيم “الدولة الإسلامية” بمساعدة روسيا وإيران وسوريا

قال رئيس لجنة الدفاع والامن في البرلمان العراقي يوم الثلاثاء إن العراق بدأ في قصف أهداف لتنظيم الدولة الإسلامية بمساعدة مركز مخابرات جديد يضم ممثلين عن روسيا وإيران وسوريا.

ADVERTISING

وأضاف حاكم الزاملي وهو سياسي شيعي بارز لرويترز أن المركز المخابراتي الذي يضم ستة أعضاء من كل دولة بدأ العمل منذ أسبوع تقريبا.

كان رئيس لجنة الدفاع والأمن بالبرلمان العراقي قد قال في وقت سابق اليوم إن العراق قد يطلب قريبا توجيه غارات جوية روسية ضد الدولة الإسلامية على أراضيه وإنه يرغب في أن تلعب موسكو دورا أكبر من الولايات المتحدة في الحرب ضد التنظيم المتشدد

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء أن الدعوات التي يطلقها مسؤولون عراقيون بشأن توسيع روسيا عملياتها ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش لتشمل العراق لا تمثل الحكومة العراقية.

جاء ذلك في تعقيب المتحدث باسم الوزارة جون كيربي الأربعاء على تصريحات رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية العراقية حاكم الزاملي التي أشار فيها إلى أن بغداد قد تضطر أن تطلب من روسيا تنفيذ ضربات جوية في العراق.

قال دميتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين للصحفيين يوم الأربعاء إن موسكو لم تتلق أي طلب رسمي من بغداد لشن غارات جوية روسية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق.

وقال كيربي إن “الزاملي عضو في مجلس النواب ولا يتحدث باسم حكومة حيدر العبادي” مشيرا إلى أن الأخير أكد قبل أيام أن مباحثاته مع روسيا بشأن محاربة داعش لن تكون مستقلة بل ستكون جزءا من الجهود التي يبذلها التحالف الدولي.

وأكد المتحدث مواصلة واشنطن دعم العراق لمحاربة داعش، مشيدا بالجهود التي بذلتها بغداد لدعم التحالف الدولي وتشكيل حكومة شاملة.

وقال المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء العراقي سعد الحديثي، من جانبه، إن التعاون بين بغداد وموسكو يقتصر حاليا على ملفي تسليح الجيش والإسراع في تشكيل مكتب للتعاون الاستخباري يضم كلا من العراق وروسيا وإيران وسورية.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق