fbpx
احدث الاخبارعاجل

بان كي مون يبلغ مجلس الأمن أنه “غير متفائل” بشأن حل أزمة القدس

أبلغ الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الأربعاء، مجلس الأمن الدولي أنه “غير متفائل”، بعد مباحثاته مع المسؤولين الفلسطينيين والإسرايليين. وذلك وفقا لدبلوماسيين.

ورأى بان الذي تحدث إلى مجلس الأمن من العاصمة الأردنية عمان أن الهوة تتسع بين الطرفين وأنه يتعين الإسراع في التحرك لتفادي المزيد من التصعيد.

ووفقا لوكالة “فرانس برس فقد “أعرب بان خلال هذه المشاورات المغلقة مع سفراء الدول الـ15 الأعضاء في مجلس الأمن، عن قلقه الشديد من التحريض على العنف من الجانبين وعن “يأس” الشباب الفلسطيني.

ونقل دبلوماسيون حضروا الجلسة عن بان قوله إن المهم في هذه الأزمة هو معالجة قضية الأماكن المقدسة ومن بينها المسجد الاقصى في القدس. حسبما نقلت الوكالة.

وقرر مجلس الأمن الاجتماع الخميس لبحث الوضع في الشرق الأوسط بحضور بعض الوزراء برئاسة وزير الخارجية الإسباني.

ومن جهة أخرى، تلقى أعضاء مجلس الأمن مذكرة من الهيئات القانونية في الأمم المتحدة تحدد لائحة أماكن حيث اعتمدت حماية دولية تاريخية لبعض المدن أو الأماكن وسكانها.

وكان الفلسطينيون قد طالبوا بهذه اللائحة. وهم يعتبرون أن نشرها في مجلس الامن يعطي ثقلا لطلبهم الملح بتأمين حماية دولية لسكان الأراضي المحتلة وخصوصا نشر مراقبين في القدس الشرقية.

من جانبها، تعارض الحكومة الإسرائيلية أي وجود دولي في القدس الشرقية المحتلة سيما حول الأماكن المقدسة.

نشر الأمين العام للأمم المتحدة  ملخصا لنماذج أنظمة حماية دولية سابقة لمناطق متنازع عليها بناء على طلب الفلسطينيين رغم انه أوضح انه لا يوصي بأي منها للمواقع المقدسة في القدس.

وصدر التقرير بعد محادثات عقدها بان مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس. وبعد يومين من مباحثات بان في المنطقة لم تظهر اي دلالة على انتهاء العنف المستمر منذ أسابيع بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

ولا يركز التقرير الذي جاء في 42 صفحة على نجاحات واخفاقات أنظمة الحماية المختلفة لكنه يصف فحسب هيئتها وأسسها القانونية.

ADVERTISING

وكان عباس هو الذي طلب في البداية نشر التقرير. ويطالب الفلسطينيون بنشر قوة حماية دولية في المواقع المقدسة بالقدس.

وفي رسالة مرفقة بالتقرير أبلغ بان اعضاء مجلس الأمن وعددهم 15 بأن “هذه الورقة لا تقترح اي نظام معين ..للأراضي الفلسطينية المحتلة.”

وقال دبلوماسيون اشترطوا عدم نشر اسمائهم إن فرنسا اقترحت ان يطلب مجلس الامن من الامم المتحدة اعداد تقرير يتضمن خيارات لنظام حماية للمواقع المقدسة بالقدس لكن الولايات المتحدة واسرائيل ودول اخرى عارضت ذلك.

وكان مندوب فلسطين لدى الامم المتحدة رياض منصور قال للصحفيين الاسبوع الماضي انه يامل في ان يشجع توزيع تقرير انظمة الحماية اعضاء مجلس الامن على النظر في نشر قوة حماية للمسجد الاقصى.

 

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق