fbpx
احدث الاخبارعاجل

الكنيسة المصرية تتمسك بموقفها الرافض لزيارة القدس في ظل الاحتلال

أكد بابا الكنيسة المصرية تواضروس الثاني، تمسك الكنيسة الأرثوذكسية في مصر بموقفها الرافض لزيارة القدس طالما لم تحل القضية الفلسطينية بشكل جذري.

جاء ذلك بحسب بيان للمتحدث باسم الكنيسة المصرية بولس حليم، على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي، “فيسبوك”، اليوم الإثنين، عقب زيارة جمعت الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الذي يزور مصر حاليًا، ببابا الكنيسة المصرية في مقر الكنيسة بحي العباسية شرقي القاهرة.

وبحسب بيان الكنيسة المصرية، قال تواضرس الثاني “نأمل أن تقود الجهود الدبلوماسية القضية الفلسطينية نحو حل جذري في القريب العاجل، وأصطحب فضيلة الإمام (يقصد شيخ الأزهر أحمد الطيب)، ونزوركم بالقدس (موجهًا كلامه للرئيس عباس)”.

ورد الرئيس الفلسطيني، محمود عباس بحسب بيان الكنيسة قائلا “زيارة القدس في كل الأحوال هي بمثابة دفعة قوية للشعب الفلسطيني، فالزيارة للسجين وليس للسجان”.

وأضاف عباس، “عدم زيارة القدس يؤدي إلى تجفيف الاقتصاد الفلسطيني، بينما الزيارة تمنحنا تعزيزًا على مستوى البقاء والصمود”، وفق بيان الكنيسة.

والكنيسة الأرثوذكسية المصرية ترفض زيارة القدس، معتبرة أنها “تطبيع مع إسرائيل التي تحتل القدس الشرقية (تضم أغلب الأماكن المقدسة المسيحية) منذ عام 1967.

وفي وقت سابق اليوم، التقى أحمد الطيب، شيخ الأزهر، الرئيس الفلسطيني محمود عباس، لبحث تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، وفق بيان الأزهر.

واستعرض أبو مازن، خلال اللقاء، الوضع الحالي في مدينة القدس المحتلة، والانتهاكات التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي بحق المسجد الأقصى والشعب الفلسطيني.

من جانبه، دعا شيخ الأزهر المجتمع الدولي إلى إيجاد حلٍّ عادلٍ وفوريٍّ للقضية الفلسطينية، وضرورة حماية المسجد الأقصى من محاولات تقسيمه زمانيًّا ومكانيًّا، بحسب بيان صادر عن الأزهر.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق