fbpx
احدث الاخبارعاجل

طهران ستجري تحاليل لمعرفة اسباب وفاة دبلوماسي ايراني في السعودية

اعلنت ايران الجمعة انها ستجري تحاليل طبية للتأكد من ان سفيرها السابق في لبنان توفي اختناقا خلال التدافع في منى قرب مكة المكرمة خلال موسم الحج بعد تصريحات متضاربة في هذا الشأن.

وكانت شكوك تلف قضية الدبلوماسي غضنفر ركن ابادي (49 عاما) الذي قال مسؤولون ايرانيون قبل اسبوعين انه على قيد الحياة ومحتجز كرهينة.

لكن ايران اكدت الخميس العثور على جثمان ركن ابادي في السعودية. واعيد الجثمان الجمعة الى طهران في نعش لف بالعلم الايراني من اجل تشييعه.

وركن ابادي هو واحد من 464 ايرانيا قتلوا خلال الحج في اسوأ مأساة في هذا الموسم في ايلول/سبتمبر الماضي. وقد لقي 2236 مصرعهم في حادث التدافع.

لكن الالتباس الذي احاط بوفاته ادى الى مزيد من التوتر بين الرياض وطهران القوتين الكبريين في الشرق الاوسط اللتين تدعما اطرافا متعارضة في اليمن وسوريا وغيرها.

وكان ركن ابادي حتى العام الماضي سفيرا لطهران في بيروت وهو منصب بالغ الحساسية في لبنان نظرا لوجود حزب الله المدعوم من ايران والمتحالف في النزاع في سوريا مع نظام الرئيس السوري بشار الاسد الذي تطلب السعودية رحيله.

ونقلت وكالة الانباء الطلابية الايرانية عن شقيقه قوله انه تم التعرف على جثمان ركن ابادي بتحليل الحمض النووي في السعودية لكن سيجرى تحليل ثان لمعرفة ما اذا كان لقي حتفه خلال التدافع.

وقال مرتضى ركن ابادي “اذا جاءت نتيجة الفحوص في طهران مخالفة لما تقول السعودية بان شقيقي توفي في حادث منى فسنحتج عبر المنتديات الدولية”.

واشار الى شائعات حول وفاة اخيه تلت التصريحات الاخيرة التي ادلى بها نائب وزير الخارجية الايراني امير عبد اللهيان الذي قال في 11 تشرين الثاني/نوفمبر ان “معلوماتنا تفيد انه ما زال على قيد الحياة ونطلب من السعودية اعادته حيا”.

وعندما اعلن ان ركن ابادي كان بين ضحايا التدافع في منى، نفت ايران معلومات نشرتها وسائل اعلام عربية بانه سافر الى السعودية باسم مستعار.

واكد حسين جابري انصاري الناطق باسم الخارجية الايرانية الجمعة ان تحاليل اخرى ستجرى لمعرفة سبب وفاة ركن ابادي لكن يرجح ان تكون الوفاة حدثت لاسباب طبيعية.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق