fbpx
الشرق الأوسطعاجل

أمريكا تؤكد أن روسيا من قصف معسكر للجيش السوري وليس التحالف

قال مسؤول عسكري أمريكي يوم الاثنين إن الولايات المتحدة متأكدة من مسؤولية روسيا عن غارة على معسكر للجيش السوري اتهمت الحكومة السورية التحالف الذي تقوده أمريكا ضد تنظيم الدولة الإسلامية بالمسؤولية عنها.

ونفى المسؤول الأمريكي – الذي طلب عدم الكشف عن اسمه – تماما اتهامات الحكومة السورية بأن طائرات التحالف الذي تقوده بلاده قتلت ثلاثة جنود وأصابت 13 في محافظة دير الزور بشرق سوريا يوم الأحد.

قالت الحكومة السورية يوم الاثنين إن أربع طائرات حربية من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة قصفت معسكرا للجيش في محافظة دير الزور فيما يمثل أول هجوم معلوم للتحالف على القوات الحكومية.

وقالت الحكومة السورية إن ثلاثة جنود قتلوا وأصيب 13 آخرين. ووصفت الهجوم بأنه “عدوان سافر”.

نفى مبعوث الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى التحالف الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم الدولة الإسلامية أن تكون طائرات التحالف قصفت معسكرا للجيش السوري بعد أن اتهمت الحكومة السورية التحالف بشن غارة في محافظة دير الزور.

وقال بريت مكجورك في حسابه على موقع تويتر يوم الاثنين إن التحالف لم يشن غارات في أي منطقة في محيط 55 كيلومترا من المعسكر. وكتب قائلا “التقارير عن تورط التحالف ليست صحيحة”.

وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) إن وزارة الخارجية السورية بعثت برسائل للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي لإدانة “العدوان السافر من قبل قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة والذي يتناقض بشكل صارخ مع أهداف ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة.”

ودعت الأمم المتحدة إلى “التحرك الفوري ازاء هذا العدوان واتخاذ الاجراءات الواجبة لمنع تكراره.”

وقالت وزارة الخارجية إن ثلاث عربات مدرعة وأربع سيارات للجيش ومخزنا للأسلحة والذخيرة دمرت في الضربات الجوية. وذكرت (سانا) أن الضربات تؤكد “مجددا أن هذا التحالف يفتقد إلى الجدية والمصداقية في محاربة الإرهاب بشكل فعال.”

 

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق