عاجل

تركيا تغازل موسكو بتوقيف مواطن يشتبه بقتله طيارًا روسيًا بعد إسقاط أنقرة مقاتلته

أوقفت السلطات التركية، اليوم الخميس، ألب أرسلان جليك، الذي تناقلت وسائل إعلامية تصريحات منسوبة إليه، في وقت سابق، تفيد أنه قتل أحد طياري المقاتلة الروسية التي أسقطتها تركيا في نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي، لانتهاكها مجالها الجوي عند الحدود مع سوريا.

وأفادت مصادر أمنية للأناضول، أن فرق الأمن أوقفت “جليك” في عملية نفّذتها بحي “هطاي” بمنطقة “قره باغلار” في ولاية إزمير غربي تركيا، اثر تلقيها بلاغًا بوجود أشخاص مسلحين في إحدى المطاعم هناك.

وقالت المصادر ذاتها، إن “فرق الأمن قامت بتفتيش جليك و13 شخصًا آخرين، كانوا برفقته في نفس المكان، وضبطت مسدسين اثنين بحوذتهم، وبندقية كلاشنكوف، كانت في سيارة تابعة لهم”.

وأوضحت المصادر، أنه جرى نقل جليك، وبقية الموقوفين، إلى مركز الأمن في المنطقة، بتهمة “مخالفتهم لقانون الأسلحة النارية” في تركيا، مشيرة أن الجهات المعنية كشفت بأن جليك، هو الشخص الذي تناقلت وسائل الإعلام تصريحات عنه، تفيد بقتله أحد طياري المقاتلة الروسية التي أسقطتها تركيا عند الحدود مع سوريا، بعد قفزه من المقاتلة بالمظلة في الجانب السوري من الحدود.

هذا وتواصل السلطات التركية، تحقيقاتها الأمنية مع الموقوفين.

وكانت مقاتلتان تركيتان من طراز “إف-16″، أسقطتا طائرة روسية من طراز “سوخوي-24″، في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، لدى انتهاك الأخيرة المجال الجوي التركي عند الحدود مع سوريا بولاية هطاي جنوبي البلاد، وقد وجّهت المقاتلتان 10 تحذيرات للطائرة الروسية خلال 5 دقائق، بموجب قواعد الاشتباك المعتمدة دولياً، قبل أن تسقطانها، فيما أكد حلف شمال الأطلسي (الناتو)، صحة المعلومات التي نشرتها أنقرة، حول حادثة انتهاك الطائرة لمجالها الجوي.

أضف تعليقك أو رأيك
الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق