fbpx
عاجل

الغارديان: بلير خدع الامة في حرب العراق وشيء مشابه يمكن ان يحدث مرة أخرى

نشرت صحيفة “الغارديان” موضوعا عن تقرير لجنة تشيلكوت بعنوان “بلير خدع الامة في حرب العراق وشيء مشابه يمكن ان يحدث مرة أخرى”.

الموضوع الذي أعدته كلير شورت يتناول بالتحليل بعض جوانب تقرير تشيلكوت الذي صدر أخيرا بعد اكثر من 7 سنوات.

تقول شورت إن تقرير تشيلكوت قد صدر اخيرا وتكلم الرجل “صحيح أنه تكلم بلهجة معتدلة لكن الانتقادات التي وردت في التقرير قاتلة ومدمرة، وأنا لا اتفق مع من يقولون إن التقرير قد برأ ساحة توني بلير”.

وتضيف أن التقرير أوضح امورا وإن لم يقلها صراحة منها ان بلير عاهد جورج بوش على الذهاب الى الحرب معه قبل 8 أشهر من الحرب نفسها وان الحرب لم تكن الملاذ الاخير وأن الجهود الديبلوماسية لم تكن قد فشلت بالكامل علاوة على ان النصائح والاستشارات القانونية لم يتم الانصات لها.

وتخلص شورت الى أن كل هذه الامور تؤكد ان بلير لم يكن امينا في تواصلة والمعلومات التي قدمها لكل من حكومته أو البرلمان او حتى الشعب البريطاني مضيفة “قراءة التقرير اعادت الي مشاعر قديمة بعد التأكد واختلاط الافكار والقلق”.

وتضيف شورت ان بريطانيا كانت تابعة لأمريكا في الحرب وان تقرير تشيلكوت يوضح أن بريطانيا كان تأثيرها ضعيفا إن كان موجودا أصلا في عملية صنع القرار سواء في قرار شن الحرب او حل حزب البعث أو تفكيك الجيش العراقي.

وتقول إن هذه القرارات قطعت اوصال الموؤسسات الإدارية العراقية وألت في النهاية إلى تفشى الفوضى وانعدام الأمن خلال فترة الغزو والفترة التي تلتها وهو ما سبب صدمة للعراقيين الذين كانوا ياملون في الأفض بعد التخلص من صدام حسين.

وتؤكد شورت ان خلاصة كل هذا الخداع والفشل هي معاناة العراقيين المستمرة حتى الان وهو ما يدفع البريطانيين الى طاطأة اعناقهم في خجل.

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى