عاجل

إيران : اذا سلكت السعودية طريق التفاهم العام فستلقي الترحيب

-المركز الديمقراطي العربي

اكد مساعد مكتب رئاسة الجمهورية الإيرانية للشؤون السياسية حميد أبوطالبي ان إيران وروسيا عازمتان علي ترتيب اوضاع المنطقة قائلا “اذا سلكت السعودية طريق التفاهم العام فحينها ستلقي كل ترحيب”.

وكتب ابوطالبي اليوم الخميس في تغريدة في صفحته علي موقع تويتر للتواصل الاجتماعي ان المباحثات الهاتفية التفصيلية التي جرت بين الرئيس الايراني حسن روحاني ونظيره الروسي فلاديمير بوتين قبل يوم من عقد موتمر اوبك في فيينا تؤكد انه متي ما اتفقت القوي العظمي يمكن تحقيق تطورات كبيرة.

واشار الي الانجاز الذي تحقق في اجتماع اوبك واعتبره حصيلة اتفاق القوي الكبري اي ايران و روسيا وقال ان البلدين عازمان علي ترتيب اوضاع المنطقة قبل فوات الاوان.

وشرح التطورات الحاصلة جراء اتفاق منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) لخفض حجم الانتاج ومسايرة الدول النفطية غير العضوة مع هذا القرار مصرحا بان ما حصل في مؤتمر اوبك اثبت ان ايران وروسيا استطاعتا ان تتخذا خطوة هامة في سوق النفط من خلال التوصل الي اتفاق منصف حول حجم انتاج النفط ترضي به الدول الاعضاء.

وقال ان التطور الثاني سيتمثل في مجال معالجة المشاكل الاقليمية من حيث ان ايران وروسيا عازمتان علي ترتيب وضع المنطقة من العراق الي سوريا واليمن قبل ان يفوت الاوان.

واضاف انه عقب الزيارة الاخيرة لوزير خارجية تركيا وبعض مسؤوليها الامنيين (الي طهران) سيقوم الرئيس بوتين بارسال مبعوثه الخاص الي طهران مما يشكل خطوة كبيرة في مجال التنسيق السياسي – الامني حول المنطقة.

وصرح ان هذا الاجتماع يمكن ان يكون بعد الاتفاق النفطي، الخطوة التالية في المجال السياسي التي يتم اتخاذها من خلال قبول مبدا الحوار والدبلوماسية الثنائية وتبادل الوفود .

واضاف اذا قررت السعودية وعقب الاتفاق الحاصل في اوبك بان توقف قتل المسلمين وتسلك طريق التفاهم العام فحينها ستسمع الترحيب.المصدر:إرنا

أضف تعليقك أو رأيك
الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق