fbpx
تقدير الموقف

سوريا تطوي عهدها القديم بخسائر اقتصادية كبيرة

بقلم الباحث السياسي : صلال بن حجنة – ماجستير العلوم السياسية جامعة كاليفورنيا

  • المركز الديمقراطي العربي

 

تنهال النوائب تباعا كحبات خرز المسبحة متناثرات لاطمات الخد العربي مستسخيات بكرمهن متعجبات من حجم صبره على ما يحدث له ، تكسر الاولى انفه ، تشق الثانية فمه ، تورم الثالثة خده ، تعجز الرابعة ساقه، تشل الخامسة يده، تجرح السادسة لسانه ، تبرح السابعة ظهره ، تنخر الثامنة عظامه ، تومئ التاسعة له بقدوم اجله ، اما العاشرة فتعجز عن حرف عيناه عن النظر الى اخوته مخاطبة : في اتحادنا قوة وفي التفرقة هلاك .

بدأت النوائب تقريبا منذ نهاية العام 2000 ، وما بعد انتفاضات ابطال فلسطين المتتابعة ومسيرة تعليمهم ويقينهم بأن ما اخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة ، وان الاحتلال الاسرائيلي لم يستهدف فلسطين فقط بل ان المشروع الاسرائيلي حمل في طياته ارضاخ كل الدول العربية وتبعيتها له وفق مشوع صهيوني غربي لا يبقي ولا يذر، مبتدئا بفسلطين ناويا المرور-وقد نجح- بكل ما حولها لتصح فيما بعد مقولة المعارض الاردني ليص شبيلات حين غرد ب: كل الدول العربية محتلة الا واحدة هي فلسطين . .

شكل العام 2011 مفترق الطرق لكل الدول العربية ، حين تناثرت اوراق لعبة “الربيع العربي” التي كانت بالفعل كمخاظ امرأة زانية لا يخرج منها سوى الريح والبول ، لتتساقط الدول العربية الواحدة تلو الاخرى تحت شعارات زائفة ملأتها اوراق بالية تدعو مما تدعو الى الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان . وعليه فقد شلت الدول العربية مبتدئة بتونس مارة بليبيا ومصر واصلة الى سوريا التي حطت ركابها فيها ، ولم تثمر منها سوى عن حوالي عشرة سنين عجاف انهكت معها الدولة السورية ، ونهبت خيراتها ومقدراتها وثرواتها ، واضحت ساحة تترنح فيها عجول بائنة تتناطح فيها على خيرات هذا البلد العربي الذي كان وما يزال وسيبقى شمعة المنطقة العربية وقائد الرايات فيها ، ومحط انظار كل من يقول : انا من له مبدأ .

الاثر الاقتصادي للازمة على الدولة السورية:

اعلن الخبير الاقتصادي السوري محمود حسين ل العربي الجديد ما يلي : انه من الصعب ضبط حجم الخسائر لان الحرب لم تنتهي بعد ، لكنها وفق تقديرات محلية ودولية تعدت 300 مليار دولار ، اذا ما اخذنا بالاعتبار الخسائر الاقطاعية التي يعلن عنها نظام الاسد “.[1]

كما يشير محمود حسين ايضا الى ان مؤشرات الخسائر انعكست على تراجع الارقام الاقتصادية  في البلاد ، اذ تراجع الناتج المحلي الاجمالي من 60 مليار دولار عام 2011 الى نحو 10 مليارات دولار عام 2019 ، كما تراجعت حجم الموازنة العامة للدولة من 18.1 مليار دولار الى نحو 8 مليارات دولار في العام 2020 .[2]

ويظهر ذلكم من خلال :

– اجمالي الناتج المحلي السوري :

 

معدل نمو الناتج المحلي الاجمالي السنة
– 4.1 2006
– 4.8 2007
– 0.1 2008
– 0.4 2009
3.4 2010
4.5 2011
– 26.3 2012
– 26.3 2013
– 14.7 2014
-6.1 2015
– 4 2016
1.9 2017

الجدول من اعداد الباحث بالاستناد الى مصدري :

https://fred.stlouisfed.org/series/SYRNGDPORPCHPT

https://tradingeconomics.com/syria/gdp-growth-annual

فيما تنافرت الارقام في دراسات ومصادر أخرى صعودا ونزولا ، منها ما ذكر ان حجم الناتج المحلي الاجمالي السوري قد وصل في العام 2013 الى معدل نمو -30.9 % ، وفي العام 2014 -36.5 % .[3]

كما اوضح الاقتصادي السوري محمود حسين صعوبة حصر حجم الخسائر الاقتصادية السورية في ظل الازمة الدائرة انطلاقا من ان الحرب لم تنته بعد ، لكنها من رأيه قد تجاوزت ال300 مليار دولار . مشيرا الى ان حجم الناتج المحلي الاجمالي السوري قد تراجع منذ بداية الازمة السورية حين كان يعادل 60 مليار دولار عام 2011 واصلا في العام 2019 الى نحو 10 مليار دولار. وتراجع حجم الموازنة السورية العامة من 18.1 مليار دولار منذ بداية الازمة عام 2011 الى نحو 8 مليارات دولار في العام 2020 . [4]

– انتاج النفط الخام والغاز الطبيعي :

وصل معدل الانتاج النفطي السوري قبيل الازمة قرابة 386 الف برميل نفط يوميا ، فيما وصل الى اقصى قدر له قبيل الازمة ايضا بمعدل 406 الف برميل يوميا ، لينخفض تدريجيا منذ بدء الازمة نتيجة فقدان النظام السوري السيطرة على ابار النفط وخضوعها تدريجيا للجماعات الارهابية المعارضة المسلحة او حتى قيامها بحرقها ليصل حجم الانتاج النفطي السوري فيما بعد الى ادنى مستوى له بمعدل انتج يومي يصل الى 24 الف برميل فقط  .

اما على صعيد الغاز الطبيعي فقد بلغ معدل الانتاج السوري حتى منتصف العام 2011 قرابة 6.8 مليار طن يوميا ، ثم بدء بالانخفاض التدريجي خاصة ايضا بعد السيطرة من قبل الجماعات المناهضة للنظام على ابار الغاز الطبيعي او حرقها له .

انتاج الغاز الطبيعي(مليار متر مكعب يومي ) انتاج النفط (الف برميل يومي ) السنة
5.6 406 2008
6.1 401 2009
8.4 385 2010
7.4 353 2011
6.1 171 2012
5.0 59 2013
4.6 33 2014
4.1 27 2015
3.5 25 2016
3.4 25 2017
3.6 24 2018

الجدول من اعداد الباحث بالاستناد الى https://www.bp.com/content/dam/bp/business-sites/en/global/corporate/pdfs/energy-economics/statistical-review/bp-stats-review-2019-full-report.pdf

ويظهر سبب ذلكم ايضا في قيام الجماعات المسلحة المسيطرة على حقول النفط والغاز ببيعها باسعار بخس وعمليات تهريبها من والى الخارج السوري ، كما يظهر من جماعات سورية الديمقراطية قسد المدعومة من قبل الولايات المتحدة الامريكية والتي سيطرت على ابار النفط والغاز من بعد طردها لتنظيم الدولة الاسلامية “داعش” وحصولها على دخل يومي يقدر بعشرة ملايين دولار جراء بيعها برميل النفط ب 30 دولارا .[5]

ومن اهم حقول النفط السورية : حقل الرميلان بعدد ابار بلغ 1322 بئر نفط و 25 بئر غاز ، حقل العمري والذي يعتبر اكبر حقول النفط السوري والذي كان المصدر شبه الرئيسي لتنظيم الدولة الاسلامية(داعش) قبل انتزاعه منها قي العام 2014 ،  حقل التنك والذي يعتبر ثاني اكبر حقول النفط السورية ، حقل كونيكو الغاز والذي يعتبر اكبر معمل لمعالجة الغاز في سوريا ، وتقع اغلب هذه الحقول حاليا بيد جماعات سوريا الديمقراطية بحماية امريكية. [6]

فيما كشف المحلل الاقتصادي السوري حيان سلمان في مقابلة مع وكالة سبوتنك الروسية ان الخسائر الاقتصادية السورية منذ بداية الازمة وحتى مطلع العام الحالي قد وصلت قرابة 255 مليار دولار ، مضيفا بأن “تم تشكيل عدة لجان لتقدير الخسائر ولكن لا تستطيع أي جهة تقدير الخسائر لعدة أسباب منها أن الحرب لم تنتهي حتى الآن، فهناك توغل تركي واحتلال أمريكي لمناطق تمثل جزء من مكونات الثروة السورية ومن غير المعروف، حتى الآن، واقعها أو حجم الخسائر فيها”، لافتًا إلى أن “مستويات التدمير تتباين ما بين تدمير شامل أو جزئي”.[7]

كما اوضح عن تراجع اجمالي الناتج المحلي السوري من 70 مليار دولار في العام 2010 الى 17 مليار دولار عام 2016 . وبمعدل خسارة سورية في قطاع الكهرباء بلغت قرابة 4.872 مليار دولار امريكي (2500 مليار ليرة سورية) وفي قطاع النفط قرابة 60 مليار دولار امريكي .[8]

فيما اعلن المركز السوري لبحوث الدراسات في تقرير اعده مجموعة من الباحثين السوريين عن حجم الاثر الاقتصادي الذي تعرضت له الدولة السورية منذ بدء الازمة في العام 2011 وحتى العام 2020 ممثلا ب:[9]

  • 1) حجم الخسائر الاقتصادية الكلي منذ بداية الازمة وحتى العام 2019 بلغ ما يقارب 530 مليار دولار امريكي ، بما يعادل 9.7 اضعاف الناتج المحلي الاجمالي السوري لعام 2010 بالاسعار الثابتة .
  • 2)ارتفع اجمالي الدين العام من 30% مما كان يشكله من الناتج المحلي لعام 2010 الى ما يقارب 208% عام 2019 .
  • 3)التدهور الكبير في اسعار الليرة السورية وصولا الى 43% في العام 2019 ، وقافزا بشكل هستيري في اوائل العام 2020 واصلا الى 96% من قيمتها الحقيقية .
  • 4) بلغت نسبة التدمير للبنية التحتية السورية منذ بدء النزاع ما يقارب 40 % .
  • 5) فقدان ما يقارب 3.7 مليون فرصة عمل ما بين بدء النزاع وحتى العام 2019 .
  • 6) ارتفاع نسبة الفقر من 1% في العام 2010 الى 86% في نهاية العام 2019 .
  • 7) بلغ العدد السوري للمواطنين ما بين لاجئ ونازح قرابة 12 مليون سوري .
  • 8)تم تصنيف سوريا كواحدة من أسوأ عشر دول في معيار التنمية البشرية للعام 2019 .
  • 9) فقدان ما يقارب 2.5 مليون طفل سوري فرصتهم في التعليم .
  • 10) ارتفاع معدلات البطالة بشكل تدريجي وبنسب عالية جدا .
معدل البطالة السنة
9.5 2000
10.3 2001
11.7 2002
10.8 2003
12.3 2004
8.1 2005
8.2 2006
8.4 2007
10.9 2008
8.1 2009
8.6 2010
8.63 2011
8.67 2012
8.67 2013
8.45 2014
8.39 2015
8.25 2016
8.03 2017
8.12 2018
8.18 2019

الجدول من اعداد الباحث بالاستناد الى المصادر التالية : المصدر : المكتب المركزي للاحصاء ، قوة العمل ، اعداد المتعطلين ، معدل البطالة ، الموقع ،   www.cbssyr.sy

والموقع https://www.statista.com/statistics/326851/unemployment-rate-in-syria/

11) دمار 7% من المساكن والمباني والمنشآت العامة كليا ، و 20% منها جزئيا . فيما ارتفعت مستويات الفقر والعوز المالي لتصل الى قرابة 80% من الشعب السوري ، مع عوز اكثر من نصف المجتمع السوري الى اي شكل من اشكال المساعدات الانسانية المختلفة . كما تضيف التقارير الصادر عن الامم المتحدة ان الدولة السورية بحاجة الى ما يقارب 250 مليار دولار لاعادة اعمارها .[10]

12)حتى العام 2019 ، شكل كل قطاع الصناعات الاستخراجية اكثر القطاعات الاقتصادية تضررا جراء الازمة السورية ، اذ تقلصت بنسبة 94% من قيمتها قبل الازمة ، فيما تقلصت ايضا التصنيع والتجارة الداخلية بنشبة تزيد عن 70 % . [11]

وبحسب تصريحات البنك الدولي ، فان الخسائر الاقتصادية السورية قد قدرت :

حجم الخسائر الاقتصادية (usd billion) السنة
7 2011
18 2012
13 2013
15 2014
33 2015
16.5 2016
18.5 2017
2018

Policy Research Working Paper , Growth after War in Syria , Sharmila Devadas Ibrahim Elbadawi Norman V. Loayza, Development Economics Development Research Group August 2019 , p 41 .

وذلك اعتمادا على البيانات الصادرة من الاسكوا اعتمادا على تقارير الأضرار ؛ العدد التقديري للضحايا ؛

الحجم الجغرافي وانتشار العمليات العسكرية وكذلك حجم الجماعات المنتشرة والاسلحة المستخدمة  . فيما صرحت هيئة الامم المتحدة بتاريخ اب 2018 (اي قبل سنتين من الان ) ان تكلفة اعادة الاعمار للبنية التحتية في سوريا تصل الى 400 مليار دولار ، وهو ما اتفق مع تصريح الرئيس السوري بشار الاسد في نيسان من ىالعام نفسه حول نفس التقدير لحجم التكلفة لاعادة الاعمار مضيفا ان عملية اعادة الاعمار تحتاج ما بين 10 الى 15 عاما .[12]

الرؤية المستقبلية والمقترحات :

ايمانا من الرؤية الدقيقة لقوة الدولة السورية في مواجهة الاطماع الاستعمارية ، وايمانا بالخطأ الذي يقع على عاتق كل الاطراف منذ بدء النزاع وفي لحظات استعاره وصولا الى تاريخ اليوم ، نؤكد على ما يلي :

1)ظهرت الى السطح عدة سيناريوهات كل منها ترجح نفسها كحل بديل وسريع لانهاء الازمة السورية ، وعليه :

– برزت كل السيناريوهات الى السطح تحقيقا لرغبات اطراف فاعلين في النزاع السوري ، دون اعطاء الاهمية والاولوية للشعب السوري في تحقيق ارادته ، وعليه فان الالية التي تم اتباعها في اشعال نيران هذه الازمة تحت اطماع استعمارية سيتم التحرك وفق الالية نفسها عند طرح اية الية لانهاء هذا النزاع ، ويمكن حصر هذه السيناريوهات المستقبلية في خمسة اشكال( ادامة الصراع اكثر واكثر، انتصار النظام السوري وحلفائه ، انتصار اطراف المعارضة وحلفائهم )[13] او في تسوية سياسية يكون ميزان القوة اما (لصالح النظام ببقائه والحد من صلاحياته ، او ، لصالح الجماعات المعارضة على اختلافها مع بقاء النظام لكن بتغولها عليه )

– اثبت النظام السوري نجاحه الفائق في القدرة على تحريك موازين الصراع لصالحه بمساعدة حلفائه وعلى رأسهم روسيا وايران وحزب الله .

– فاقت الارقام الحديثة لحجم الخسائر الاقتصادية ما تم التصريح به من قبل المصادر الاممية في الاعوام السابقة ، كما فاقت تكاليف اعادة الاعمار السوري ما صرح به الرئيس السوري بشار الاسد ، وانطلق هذا التفاوت في الرصد الدقيق من ان النزاع لم ينتهي الى الان ومن الصعوبة الى الان التنبؤ بالحجم الدقيق للخسائر ، الا ان النظام السوري يشهد الان مرحلة انجازات كبيرة تذكر لصالحه وقدرة على القول بامكانيته لفض النزاع انطلاقا من المتغيرات الداخلية الجارية والخارجية منها فيما يتعلق بالاطراف الدوليين الذين شاركو في الحرب على الدولة السورية .

– على النظام السوري ان يعجل من مسيرة انجازاته الداخلية والخارجية في سبيل التسريع في عملية انهاء النزاع الدائر ، وتجنب خسارات اكبر على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي والانساني بما يتعثر بعدها مرور عملية اعادة اعمار سريعة تتوافق وحجم الخسائر .

– تتضمن كل السناريوهات المستقبلية المعروضة كحلول للازمة السورية ايذانا ببدء الخراب والدمار على جميع الدول العربية بلا استثناء ، ولا سيما مع مشاريع التقسيم التي ستزيد من التناحر العربي العربي تحقيقا للمصالح الغربية ، فضلا عما شهدته الدول العربية من تبعات هذا النزاع واثاره فيما يتعلق باللاجئين السوريين وغيرها من الاثار مما لا يخدم مصلحة اي طرف من الاطراف العربية . وعليه فلا يسع القول الا ان “الدية عند الكرام الاعتذار” كبداية عربية جديدة تكون الدولة السورية بقيادتها احدى قادات مشورع قومي عربي ناجح .

– اشترطت الولايات المتحدة الامريكية والاتحاد الاوروبي عملية انتقال سياسي للسلطة في سوريا حتى تتم عملية الدعم المالي للمساهمة في اعادة الاعمار في سوريا ، وهو ما تحال معه الحلول انطلاقا من ان الازمة في نهايتها تقريبا لصالح النظام السوري من الناحية الاولى ، ومن ناحية أخرى فان في ذلك طمعا منها ومحاولة استغلال اخرى للحاجة السورية واللعب على مبدأ “ان لم تقتلك رصاصتي قتلك دوائي ” . وهو ما يفتح المجال بقوة لعودة عربية الى الجانب السوري في محاولة لضمد الجراح التي نزفت ونكس الاعلام السوداء التي رفعت بغية وحدة عربية منشودة .

[1]، عبدالرازق، عدنان ، خسائر الحرب السورية تتعدى 250 مليار دولار، يناير 2020 https://www.alaraby.co.uk/economy/2020/1/10/خسائر-الحرب-السورية-تتعدى-250-مليار-دولار-1

[2] المرجع السابق

[3] https://www.economy.com/syrian-arab-republic/indicators

[4] https://www.alaraby.co.uk/economy/2020/1/10/خسائر-الحرب-السورية-تتعدى-250-مليار-دولار-1

[5] ابو رزق،محمد ، النفط السوري لمن ؟ مركز الشرق العربي للدراسات الحضارية والاستراتيجية ، لندن …. http://www.asharqalarabi.org.uk/النط-السوري-لمن-_ad-id!444000.ks#.XtGaQv9R3IU

[6] https://www.alhurra.com/archive/2019/10/25/خارطة-السيطرة-حقول-النفط-في-سوريا

[7] https://arabic.sputniknews.com/arab_world/202001041043957255-مسؤول-سوري-لسبوتنيك-خسائر-الحرب-تجاوزت-255-مليار-دولار/

[8] المرجع السابق

[9] سوريا العدالة لتجاوز النزاع ، تقرير اثار النزاع السوري 2016-2019 ، المركز السوري لبحوث السياسات ، اذار 2020 .

[10] اكرم البني ، تدهور الاقتصاد السوري اسباب ونتائج . جريدة الشرق الاوسط … https://aawsat.com/home/article/2012801/أكرم-البني/تدهور-الاقتصاد-السوري-أسباب-ونتائج

[11] Butter, david, ,middle east and north Africa programme , Syria’s economy picking the pieces , june 2015 … https://www.chathamhouse.org/sites/default/files/field/field_document/20150623SyriaEconomyButter.pdf

[12] بالأرقام.. هل تخيلت حجم الخسائر الاقتصادية والضحايا بسوريا؟ | ما تبقى ، https://youtu.be/8F2E3Xv3t3k

[13] اندرو م ليبمان ، براين نيشيبوروك ، و جايسون كيلميير ، سيناريوهات مستقبلية بديلة لسوريا ، التداعيات والتحديات الاقليمية بالنسبة للولايات المتحدة ، منظور تحليلي ، مؤسسة راند لتحليل السياسات العامة ، ص3

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق