fbpx
الأفريقية وحوض النيلالدراسات البحثية

الأمننة الأوروبية للهجرة غير الشرعية وانعكاسها على سياسات دول شمال أفريقيا ” المغرب والجزائر نموذجا “

The Securitization of Illegal Immigration in EuropeanAnd its reflection on the policies of the north africa  countries - Morocco  and Algeria  as a model

اعداد  الباحثة : خديجة بتقة – علاقات دولية وإستراتيجية جامعة باتنة1،الجزائر

 

 

  • المركز الديمقراطي العربي:- 
  • مجلة الدراسات الأفريقية و حوض النيل – العدد الثاني جوان- يونيو  “2018” وهي مجلة فصلية دولية محكّمة تصدر عن “المركز الديمقراطي العربي”  ألمانيا – برلين.
  • تعنى المجلة بالدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية وكافة القضايا المتعلقة بالقارة الأفريقية ودول حوض النيل.
    Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
    ISSN (Online) 2569-734X

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2018/06/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%AD%D9%88%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%AC%D9%88%D8%A7%D9%86-%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88-2018.pdf

 

الملخص:

تعالج هذه الدراسة إشكالية أمننة الهجرة غير الشرعية في الخطاب الأمني الأوروبي وسياساته كدول استقبال بإدراجها ضمن نطاق عالم الإجرام والأمن وفق عالم السياسة الطوارئ، بعدما كانت قضية اقتصادية اجتماعية مستفاد منها في مراحل تاريخية معينة خاصة من منطقة شمال أفرقيا كدول مصدرة لها ، ويكمن الهدف الأساسي لهذه الدراسة في الوقوف على انعكاس هذه المقاربة على سياسات دول المنشأ  ممثلة لهذه المنطقة بالتركيز على كل من المغرب والجزائر، وهذا بغية الوصول إلى إجابة ونتيجة أساسية: هل نجح خطاب الأمننة الأوروبي في التدفق من حركات للهجرة غير الشرعية بسياساته العملية ؟ وكيفية استجابة دول شمال أفريقيا من خلال هذين الدولتين في سياساتهما تجاه هذه الظاهرة  مع ماهو مطروح أوروبيا ؟ وهذا بالاستناد على مقاربة منهجية تجمع المنهج التاريخي والمنهج الوصفي. متوصلة بذلك هذه الدراسة إلى نتيجة أساسية أن إستجابة دول شمال أفريقيا ممثلة في الجزائر  والمغرب إستجابة أمنية مكيفة مقاربتها مع ماهو مطروح أوروبيا بتجريم الظاهرة واعتماد حلول أمنية دون تنموية مع استثناء بعض السياسات المغربية في الآونة الأخيرة بفتح الباب لتسوية الوضعية الإدارية للمهاجرين فوق أراضيها.

 

  summary :

This study addressed the problem on  securitization of  illegal immigration in the European security discourse and policies as for inclusion within the scope of the crime and security, according to the world of politics, after the issue of the economic, social, and lesson learned in certain historical stages, especially in the area of North Africa as supplier, the principal objective of this study is to identify the impact of this approach on the policies of the countries of origin represented in this region by focusing on each of Morocco and Algeria, this in order to reach an answer as a result of essential: The European securitization speech succeeded in the flow of illegal migration movements practical policies? And how the countries of North Africa through the two countries in their policies toward this phenomenon with what is being presented in Europe? This is based on the systematic approach that combines historical approach and methodology descriptive. Continuous this study to a basic conclusion that the response of the countries of North Africa were represented in Algeria and Morocco in response to the air-conditioned security assumed with what is being presented to criminalize the European phenomenon and the adoption of Security solutions without development, with the exception of some of the policies of Morocco recently opened the door to settle the administrative status of migrants over the Territory

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق