fbpx
الدراسات البحثيةالعسكريةالمتخصصة

الابعاد الاستراتيجية للصراع اليمنى الاريتري

The strategic dimensions of the Yemeni-Eritrean conflict

اعداد : د. وليد عبد الباري قاسم – أستاذ مساعد/ كلية المجتمع – عدن

 

  • المركز الديمقراطي العربي –
  • مجلة العلوم السياسية والقانون : العدد العاشر ” أغسطس – آب ” سنة “2018” المجلد ٠٢- وهي مجلة دولية محكمة تصدر عن المركز الديمقراطي العربي المانيا- برلين.
  • تُعنى المجلة في الدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية،والقانون والسياسات المقارنة، والنظم المؤسسية الوطنية أو الإقليمية والدولية.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN  2566-8056   Online

 

للأطلاع على البحث من خلال الرابط المرفق :

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2018/07/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D8%B4%D8%B1-%D8%A3%D8%BA%D8%B3%D8%B7%D8%B3-%D8%A2%D8%A8-%D8%B3%D9%86%D8%A9-2018.pdf

 

ملخص :

في منتصف ديسمبر 1995م، من دون مقدمات سياسية أو عسكرية، احتلت قوات عسكرية إريترية جزيرة حنيش الكبرى. وهو انتهاكاً لسيادة الجمهورية اليمنية، على أراضيها ومياهها الإقليمية، كما هدد العدوان، في الوقت نفسه، الملاحة الدولية في منطقة البحر الأحمر.

لتفادي التورط في الحرب طلبت اليمن من كلا من اثيوبيا ومصر بالوساطة لحل الأزمة ولكن فشلت جهودهما حتى تدخلت فرنسا وبريطانيا وأحيلت القضية للتحكيم الدولي إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن، والذين بدورهما حسما القضية لصالح اليمن بحسب الوثائق المتوفرة لديها، والتي أثبتت سيادتها على الجزر، وكان انسحاب إريتريا من حنيش الكبرى، قد صدر بموجب قرار محكمة التحكيم، في 9 من أكتوبر 1998م. وفي الأول من نوفمبر 1998م، تسلمت الحكومة اليمنية رسمياً، جزيرة حنيش الكبرى، ورفع علم اليمن على الجزيرة، في 31 أكتوبر 1998م.

تؤكد الورقة على ان التحكيم هو الالية السليمة الاكثر فعالية وملائمة لحسم النزاع بين البلدين والمتمثل بالحكم فى الاعتراف بسيادة اليمن على كامل أرخبيل حنيش بجزرها الثلاث، فكان ذلك إنتصاراً عظيماً للجمهورية اليمنية على الصعيد السياسى والدبلوماسى حيث جنب البلد من كوارث إقتصادية واجتماعية إنسانية بشكل خاص وقدم نموذجا إيجابيا يحتدى به اقليميا ودوليا في حل النزاعات بالطرق السلمية بشكل عام.

Abstract:

On December 1995, without political or military prier announce, Eritrean military forces occupied the island of Hanish al-Kubra. It is a violation of the sovereignty of the Republic of Yemen on its territory and territorial waters. At the same time, the aggression threatened international navigation in the Red Sea region.

To avoid involvement in the war, Yemen asked both Ethiopia and Egypt to mediate to resolve the crisis, but their efforts failed until France and Britain intervened and referred the case to international arbitration at the United Nations and the Security Council, which in turn decided the issue in favor of Yemen, according to the documents available to it, which proved sovereignty on the islands.

The Eritrea withdrawal from   Hanish al-Kubra, was issued by the decision of the Court of Arbitration, on 9 October 1998. On 1 November 1998, the Yemeni government officially received the island of Hanish al-Kubra and raised the flag of Yemen on the island on 31 October 1998.

The paper stresses that arbitration is the most effective and appropriate mechanism to resolve the conflict between the two countries, which is the recognition of the sovereignty of Yemen over the entire archipelago of Hanish in its three islands. This was a great victory for the Republic of Yemen on the political and diplomatic levels. Where the country has been driven by humanitarian and economic disasters in particular, and has provided a positive model to be advocated regionally and internationally in the peaceful settlement of Conflicts resolution in general.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق