البرامج والمنظومات الديمقراطيةالدراسات البحثيةالمتخصصة

الهجرة غير الشرعية بين المؤشرات السببية و الآثار الأمنية في الدول المصدرة – دراسة حالة منطقة المغرب العربي –

Illegal migration between causation indicators and security effects in exporting countries - Case study of the Maghreb region

اعداد : سامي محمد بونيف – باحث دكتوراه – دراسات أمنية دولية – جامعة الجزائر -3- 

 

  • المركز الديمقراطي العربي –
  • مجلة العلوم السياسية والقانون : العدد الرابع عشر آذار – مارس  2019 – المجلد3 – وهي مجلة دولية محكمة تصدر عن المركز الديمقراطي العربي المانيا- برلين.
  • تُعنى المجلة في الدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية،والقانون والسياسات المقارنة، والنظم المؤسسية الوطنية أو الإقليمية والدولية.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN  2566-8056

Journal of Political Science and Law

للأطلاع على البحث من خلال الرابط المرفق :

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2019/02/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D8%B9-%D8%B9%D8%B4%D8%B1-%D8%A2%D8%B0%D8%A7%D8%B1-%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3-2019.pdf

 

الملخص :

” تعد الهجرة أحد أوجه الجحود الأوروبي ” ، عبارات وصف بها الأستاذ ساعد رشيد في إفنتتاحية دراسته حول واقع الهجرة غير الشرعية من منظور الأمن الإنساني تعامل الدول الأوروبية مع ملف الهجرة  ، فالفترة التي تلت الحرب العالمية الثانية شهدت ظاهرة تاريخية للهجرة نحو اوربا بنيت خلالها القوى الأوروبية الحالية على سواعد و عقول المهاجرين ، لكن هذه الفترة ما إنفكت إلا و إنتهت على واقع جديد يعكس عصرا أبرز سماته إغلاق الحدود أمام المهاجرين ، فأوروبا الحالية لم تعد بحاجة إلى هذا الكم الهائل من المهاجرين ، و أصبح سلم الإنتقاء الأوروبي أصبح أكثر حدة و هذا ما تعارض مع طموحات المهاجرين التي لاتزال معلقة بالحلم الأوروبي ، و هذا ساهم في إيجاد واقع ما يعرف اليوم بالهجرة غير الشرعية.

إن الإختلاف في أسباب الهجرة لم يمنع وجود عدة دوافع متشابهة في أغلب الأحيان ، فمهما كانت هذه الظاهرة تشمل أفراد أو جماعات فإنها دائما ما تفضي لنفس النتائج  الدالة على وجود حالة من عدم الرضا عن الظروف المعاشة في الموطن الأصلي ، فالفقر و الإظطهاد و تردي البيئة عموما أحد العوامل الطاردة و لعل منطقة المغرب العربي من أبرز المناطق التي تعاني من هذه الظاهرة و تسعى هذه الدراسة لتسليط الضوء على أهم المتغيرات السببية و الأثار الأمنية الناتجة عنها .

Abstract :

“Migration is one aspect of European arrogance.” The words said by Professor Said Rashid in the opening study on the reality of illegal immigration from the perspective of human security European countries deal with the migration file descriping The European countries deal with migration in The period following the Second World War witnessed a historical phenomenon of immigration to Europe, during which the current European powers were built on the arms and minds of immigrants. Europe is no longer in need of such a large number of immigrants, and the ladder of European selection has become more acute and this is contrary to the aspirations of immigrants who are still hanging on the European dream, which contributed to the creation of a reality Known as The difference in the causes of migration does not prevent the existence of several similar motives. Often, this phenomenon includes individuals or groups, or it always leads to the same results that lead to a state of dissatisfaction with living conditions in the country of origin. And the deterioration of the environment in general is one of the repulsive factors and perhaps the Maghreb region of the most prominent areas that suffer from this phenomenon and this study seeks to highlight the most important causal variables and the resulting security effects.

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى