fbpx
الدراسات البحثيةالقانونية والعلوم الاداريةالمتخصصة

حدود “شمولية” القانون والنظام الدوليين في ضوء ميثاق الأمم المتحدة

The limits of “totalitarianism” of international law and International order in light of the United Nations Charter

اعداد : د. الحســـــن أبكـــــاس – دكتور في الحقوق- جامعة محمد الخامس بالرباط–المغرب؛ باحث في القانون الدولي العام والعلاقات الدولية؛

 

  • المركز الديمقراطي العربي –
  • مجلة العلوم السياسية والقانون : العدد الثاني والعشرون أيار – مايو  2020 – المجلد4 – وهي مجلة دولية محكمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي المانيا- برلين.
  • تُعنى المجلة في الدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية،والقانون والسياسات المقارنة، والنظم المؤسسية الوطنية أو الإقليمية والدولية.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN  2566-8056

Journal of Political Science and Law

للأطلاع على البحث من خلال الرابط المرفق :

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2020/05/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B4%D8%B1%D9%88%D9%86-%D8%A3%D9%8A%D8%A7%D8%B1-%E2%80%93-%D9%85%D8%A7%D9%8A%D9%88-2020.pdf

الملخــــــــص:

ميثاق الأمم المتحدة هو حجر الزاوية في القانون والنظام الدوليين بعد الحرب العالمية الثانية. ويكفل الميثاق، الذي تم إنشاؤه باسم “نحن شعوب الأمم المتحدة”، “شمولية” معينة. فتطور الأمم المتحدة من واحد وخمسين عضواً مؤسساً إلى كيان دولي عملاق مكون من 193 دولة ذات سيادة من جميع أنحاء العالم، هذا التطوريدل على أن هذه الوثيقة الذي تقوم عليها المنظمة العالمية “شامل” لمختلف الحضارات، والثقافات، والمؤسسات. ومع ذلك، هناك العديد من المشاكل التي تترافق مع هذا “الشمولية”. مما يستدعي دراسة متعمقة عن حيثيات ومظاهرهذه “الشمولية” وطريقة تحقيقها وتحققها، لا سيما في ضوء العلاقات الدولية المعاصرة، والوضع الجديد للقرن الحادي والعشرين، وما يتطلبه الأمر من رسم وتخطيط الاستراتيجيات والاستراتيجيات البديلة، ودمج ممارسات القانون الدولي عن كثب، وبلورة نظريات القانون الدولي مع الخصائص الحديثة، وكلها مهام ملحة ومهمة للغاية.

ABSTRACT:

The Charter of the United Nations is the cornerstone of international law and order after World War II. The Charter, created under the name “We the peoples of the United Nations”, guarantees certain “inclusiveness”. The development of the United Nations from fifty-one founding members to a giant international entity consisting of 193 sovereign states from all over the world, this development indicates that this document on which the global organization is based “comprehensive” for different civilizations, cultures and institutions. However, there are many problems associated with this “totalitarianism”. Which calls for an in-depth study on the reasons and manifestations of this “totalitarianism” and the way to achieve and achieve it, especially in light of contemporary international relations, the new situation for the twenty-first century, and the requirements it requires to draw and plan alternative strategies and strategies, closely integrate international law practices, and formulate theories of international law With modern characteristics, they are all very urgent and important tasks.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق