fbpx
الأفريقية وحوض النيلالاجتماعية والثقافيةالدراسات البحثية

بنية اللغة وبناء المجال: امتدادات إبستيمولوجية

Language structure and domain construction: Epistemological extensions

اعداد : أيوب ايت فرية –  كلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة ابن زهر أكادير

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الأفريقية وحوض النيل : العدد التاسع  أيلول – سبتمبر 2020 ,مجلد 03 مجلة دورية علمية محكمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي ألمانيا – برلين .
  • تُعنى المجلة بالدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية وكافة القضايا المتعلقة بالقارة الأفريقية ودول حوض النيل.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland

الملخص:

يعد المجال كيانا مركبا ديناميا غير مستكين، تتقاطع ضمنه مجالات ومباحث عدة: جغرافيا واقتصاد وتاريخ وفلسفة وأنثروبولوجيا وسوسيولوجيا وفن وعمارة… وهو الأمر الذي يطرح سؤالا جوهريا حول طبيعة العلاقة بين هذا الكيان الحاضن لكل هذه التشعبات من جهة، واللغة من جهة أخرى، باعتبارها نسقا وبنية خاضعة لنمط من القواعد تساعد على التواصل بين أفراد العشيرة اللسانية، بل إنها تساهم في نقل الأبعاد الثقافية والحضارية للمجال الذي تنتمي إليه في علاقته بمجالات أخرى. تصير بذلك ثنائية اللغة والمجال صورة لا يمكن فصل جزئها عن الآخر، رغم تضارب وجهات النظر حول هذه العلاقة إلا أن هناك نماذج مستقاة من ثقافات متعددة تسجل هذا التعالق وتفصح عن تأثر وتأثير كل منهما في الآخر بطريقة اعتباطبة.

Abstract

The domain is a dynamic, non-resilient complex entity, in which several areas and subjects of study converge, namely geography, economics, history, philosophy, anthropology, sociology, art, and architecture … This brings up a fundamental question about the nature of the relationship between this entity, which involves all these ramifications on the one hand, and language as a system and structure governed by a pattern of rules, on the other hand. This system not only enables the members of the speech community to communicate with each other, but also contributes to the transmission of their culture and civilization in relation with other domains. Thus, bilingualism and the domain are highly interrelated to the extent that they cannot be separated from the other, despite the controversial attitudes towards this relationship. However, there are models drawn from multiple cultures in which this interrelatedness is clearly seen and expressed in an arbitrary way.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق