الأفريقية وحوض النيلالدراسات البحثية

الإرهاب في منطقة الساحل والصحراء والجهود الإفريقية المبذولة لمواجهتها

Terrorism in the Sahel and Sahara region and African efforts to confront it

اعداد : حسن كلي ورتي، باحث في العلاقات الدولية والشأن الافريقي بجامعة محمد الخامس، الرباط

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الأفريقية وحوض النيل : العدد العاشر كانون الثاني – يناير 2021  ,مجلد 03 مجلة دورية علمية محكمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي ألمانيا – برلين .
  • تُعنى المجلة بالدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية وكافة القضايا المتعلقة بالقارة الأفريقية ودول حوض النيل.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland

الملخص:

يعد موضوع الأمن والتحديات الأمنية التي تهدد منطقة الساحل والصحراء، وإشكاليات متعددة على مر العصور، منذ الاستعمار إلى قيام الدولة الوطنية كما أن المنطقة ظلت تشهد العديد من التدخلات والسياسيات من قبل القوى العظمى، وخاصة في حقبة الحرب الباردة وكذلك الحرب على الإرهاب، كما أن وجود الصحراء الكبرى مع ضعف بعض الدول في إدارة حدودها مما جعل تظهر الحركات المسلحة والجماعات الإرهابية ظاهرة منتشرة في المنطقة. وهذه الجماعات هي الأخرى تفرض تحديات وتعقيدات أمنية على دول المنطقة.

ومنذ بداية القرن الواحد والعشرين ظهرت هذه الجماعات الإرهابية بأساليب جديدة وبأدوات مختلفة، مستغلين في ذلك تقنيات التكنولوجيا الحديثة، ومواقع التواصل الاجتماعي، وبث برامج توعية عبر تطبيقات حديثة، ووسائل التواصل الاجتماعي، واستقطاب الشباب للتعاطي معهم فكريا وثقافيا واقتصاديا وتكوين خلايا إرهابية تابعة لها في أرجاء العالم.

وعقب أحداث 11 أيلول 2001 تبين للمجتمع الدولي ضرورة إنشاء تحالفات عسكرية وأمنية واستخباراتية على نطاق واسع، وتحت إشراف منظومة المتحدة لمكافحة الإرهاب، وتكريسا لمبادئ الأمم المتحدة في مجال الأمن والسلم الدوليين.

Abstract

The issue of security, security challenges that threaten the Sahel and the Sahara region, and various problems over the ages, from colonialism to the establishment of the national State, and the region has been witnessing numerous interventions and policies by the great powers, especially in the cold war era as well as the war on terrorism. The presence of the Sahara and the weakness of some States in the management of their borders have made the emergence of armed movements and terrorist groups a widespread phenomenon in the region. These groups also pose security challenges and complexities to the countries of the region.
Since the beginning of the twenty-first century, these terrorist groups have emerged in new ways and with different tools, using modern technology, social media, and educational programs through modern applications, social media, and the attraction of young people to deal with them intellectually, culturally, economically and to form terrorist cells around the world.

Following the events of 11 September 2001, the international community was made clear that broad military, security and intelligence alliances should be established, under the auspices of the United Nations system, to combat terrorism and to establish United Nations principles in the field of international peace and security.

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى