الأفريقية وحوض النيلالدراسات البحثية

هل ستنتقل دارفور من مآلات الحرب إلى مشارف السلام والتنمية على ضوء اتفاق جوبا لسلام السودان 2020م؟

WILL DARFUR REGION MOVE FROM WAR FATES TO THE BRINK OF PEACE AND DEVELOPMENT IN LIGHT OF JUBA AGREEMENT FOR SUDANESE PEACE IN 2020

اعداد : د.تيراب أبكر تيراب، باحث في الدراسات الأمنية والاستراتيجية، السفارة السودانية، أنقرة، تركيا

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الأفريقية وحوض النيل : العدد العاشر كانون الثاني – يناير 2021  ,مجلد 03 مجلة دورية علمية محكمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي ألمانيا – برلين .
  • تُعنى المجلة بالدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية وكافة القضايا المتعلقة بالقارة الأفريقية ودول حوض النيل.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland

الملخص:

ظل إنسان أقليم دارفور يعاني من الحرب وعدم الإستقرار والتخلف التنموي لعدة سنين. مما دفع أبناء الإقليم إلى ترجيح خيار المعارضة المسلحة ضد الحكومات المركزية في الخرطوم للمطالبة بحقوقهم ومساواتهم في السلطة والثروة. عدم إمتلاك رؤية للحل السلمي للقضية دفع الحكومة إلى نهج المواجهة العسكرية لحركات المعارضة المسلحة. مما تسبب في تحويل الإقليم إلى بؤرة صراع لعدد من السنين. بُذلت العديد من الجهود لوقف الحرب وتحقيق السلام في فترة النظام السابق، ولكن جمعيها باءت بالفشل. وآخر تلك المجهودات هو اتفاق جوبا للسلام في السودان الذي وقع مؤخراً بعد سقوط نظام البشير. تناولت هذه الورقة إمكانية تحقيق اتفاق جوبا للسلام في دارفور، والآثار المترتبة على ذلك الاتفاق في الإقليم، آخذة في الإعتبار العوامل الجغرافية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية للإقليم، والنتائج المتوقعة في حال فشل تنفيذ الاتفاق.

Abstract

The people of Darfur have been suffering from war, instability and underdevelopment for several years. This prompted the people of the region to favor the option of the armed opposition against the central governments in Khartoum to demand their rights and equality in power and wealth.The lack of vision to find a peaceful solution for this issue, have pushed the government to use the military confrontation against the armed opposition movements, which was a reason for this region to become a focus of conflict for years.Many efforts were afforded to stop the war and achieve peace during the period of the former government, but all of them had falied.The latest of these efforts is Juba Agreement for Peace in Sudan, which was signed recently after the fall of Al- Bashir government.This paper dealt with the possibility of achieving the Juba Peace Agreement in Darfur, and the implications of this agreement, taking into account the geographic, political, social and economic factors of this region, and the consequences in case of failure to implement this agreement.

 

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى