الدراسات البحثيةالمتخصصة

ممكنات التعايش السلمي في المجتمعات غير المستقرة _ راوندا أنموذجاً

Possibilities for peaceful coexistence in unstable societies-Rwanda as a model

اعداد : أ.د أزهار عبد الله حسن – كلية العلوم القانونية والسياسية جامعة كركوك

  • المركز الديمقراطي العربي –
  • مجلة الدراسات الاستراتيجية للكوارث وإدارة الفرص : العدد الثالث عشر آذار – مارس 2022 – المجلد3 – وهي مجلة دولية محكمة تصدر عن المركز الديمقراطي العربي المانيا- برلين.
  • مجلة الدراسات الإستراتيجية للكوارث وإدارة الفرص ” هي مجلة دولية محكّمة تصدر من ألمانيا – برلين عن “المركز الديمقراطي العربي”  تُعنى المجلة في مجال الدراسات التخصصية في مجال إدارة المخاطر والطوارئ والكوارث وما ينتج عنها من فرص لا بد من إدارتها لاستدامة جودة الحياة البشرية.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN 2629-2572
Journal of Strategic Studies for disasters and Opportunity Management

 

للأطلاع على البحث من خلال الرابط المرفق :

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2022/03/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D9%84%D9%83%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%AB-%D9%88%D8%A5%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B1%D8%B5-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB-%D8%B9%D8%B4%D8%B1-%D8%A2%D8%B0%D8%A7%D8%B1-%E2%80%93-%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3-2022.pdf

يوثق هذا البحث كـ: حسن، أزهار عبد الله (2022): ممكنات التعايش السلمي في المجتمعات غير المستقرة _ راوندا أنموذجاً، مجلة الدراسات الاستراتيجية للكوارث وإدارة الفرص، المجلد (4)، العدد (13)، برلين، ص 12-30

 المستخلص :

يعد التعايش السلمي أهم الضرورات الإنسانية والأخلاقية بالذات في المجتمعات القائمة على التعدد والتي تواجه مشاكل الاختلاف الديني والتنوع الثقافي والتباين القيمي، وبهذا يكون فرض وجود نوع من التعايش السلمي وسيلة التعامل الأمثل والافضل في حالات التعدد والتنوع من خلال الانفتاح والتواصل المستديم مع مكونات المجتمع بمظاهرها المختلفة مع توافر مجموعة مقومات اساسية كالعدالة والتسامح والحوار التي تستند بدورها الى ممكنات رئيسية سياسية واقتصادية واجتماعية وثقافية داخلية تحقق حالة من التوازن الداخلي بين الهويات الفرعية وانتماءاتها المختلفة تمهيدا لانضمامها تحت مظلة الهوية الوطنية الاشمل، بهدف إتمام عملية التعايش السلمي الناجحة المبنية على الاعتراف بالآخر، بالتالي ينبغي إعادة توجيه النظم الاجتماعية والاقتصادية والسياسية بل والتعليمية نحو السلام والتسامح الذي لا يراد به التوافق بين المجتمعات فحسب بقدر ما هو احترام إنسانية جميع أفراد المجتمع البشري على حد سواء، ولتخفيف التوترات العدائية العميقة الجذور بين المكونات  ومساعدتها على تجاوز الصراعات المستعصية الماضية، وتحمل آلام الماضي وتسوية خلافاته ولعل ما مرت به الحكومة الرواندية يعد أبرز تجربة رائدة في مسالة الانتقال من حالة عدم الاستقرار الى إدارة فاعلة للتنوع الداخلي العرقي والديني بطريقة ناجحة وتحويله إلى عامل قوة بعد ان كان محدد ضعف ودمار بالاستناد الى تدعيم مسالة التكاتف الداخلي والتجاوب الحكومي والشعبي مع المبادرات التصالحية وبرامج بناء السلام.

Abstract

Peaceful coexistence is the most important human and moral imperative in particular in societies based on pluralism and facing the problems of religious difference, cultural diversity and value disparity, and thus imposing a peaceful coexistence is the best and best way to deal in situations of pluralism and diversity through openness and continuous communication with the components of society in their various manifestations with The availability of a set of basic components such as justice, tolerance and dialogue, which in turn are based on major internal political, economic, social and cultural capabilities that achieve a state of internal balance between sub-identities and their various affiliations in preparation for their joining under the umbrella of the broader national identity, with the aim of completing the process of successful peaceful coexistence based on recognition of the other. Directing social, economic, political, and even educational systems towards peace and tolerance, which is not only intended to reconcile societies as much as it is to respect the humanity of all members of human society alike, and to reduce the deep-rooted hostile tensions between the components and help them overcome past intractable conflicts, bear the pain of the past and settle its differences Perhaps what m The Rwandan government has proposed it as the most prominent pioneering experience in the matter of moving from a state of instability to an effective management of the internal ethnic and religious diversity in a successful manner and transforming it into a factor of strength after it was identified as weakness and destruction based on strengthening the issue of internal solidarity and the governmental and popular response to the reconciliatory initiatives and peace building programs.

5/5 - (2 صوتين)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى