الاعلاميةالدراسات البحثية

الأساليب الإعلامية لتسييس الأزمات الصحية في القنوات الفضائية الأجنبية الناطقة باللغة العربية – فيروس كورونا أنموذجا

Media methods to politicize health crises in foreign Arabic-speaking satellite channels - Corona virus as a model

اعداد : أ.م.د.بشرى داود سبع السنجري – جامعة بغداد – كلية الإعلام

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الإعلامية : العدد التاسع عشر أيار – مايو 2022 , المجلد 5 – وهي مجلة دولية محكّمة تصدر من ألمانيا – برلين عن #المركز_الديمقراطي_العربي تعنى بنشر الدراسات والبحوث في ميدان علوم الاعلام .
  • تصدر بشكل دوري  ولها هيئة علمية دولية فاعلة تشرف على عملها وتشمل مجموعة كبيرة لأفضل الاكاديميين من عدة دول ، حيث تشرف على تحكيم الأبحاث الواردة إلى المجلة .وتستند المجلة  إلى ميثاق أخلاقي لقواعد النشر فيها، و إلى لائحة داخلية تنظّم عمل التحكيم ، كما تعتمد “مجلة الدراسات الاعلامية ” في انتقاء محتويات أعدادها المواصفات الشكلية والموضوعية للمجلات الدولية المحكّمة.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN  2512-3203
Journal of Media Studies

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2022/05/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D8%B3%D8%B9-%D8%B9%D8%B4%D8%B1-%D8%A3%D9%8A%D8%A7%D8%B1-%E2%80%93-%D9%85%D8%A7%D9%8A%D9%88-2022.pdf

المستخلص :

تكمن إشكالية الدراسة في محاولة الكشف عن الأساليب الإعلامية المستخدمة لتسييس الأزمات الصحية في القنوات الفضائية الأجنبية الناطقة باللغة العربية ، وحددت أزمة وباء كورونا أنموذجا للدراسة ، ولتحقيق أهداف البحث استخدمت الباحثة المنهج المسحي التحليلي، الذي ممكننا من مسح عينة البحث التي تمثلت في برنامج داخل واشنطن الذي يعرض على شاشة قناة الحرة ، وبرنامج حوار وتعليق الذي يعرض على شاشة قناة ( سي جي تي ان ) الصينية الناطقة بالعربية،  للمدة من  3 / 1 ولغاية 2020 /5/30حيث بلغ مجموع العينة (14 ) حلقة . وتم توظيف أداتي الملاحظة العلمية البسيطة وتحليل المضمون . وقد توصلت الدراسة لنتائج منها : حازت الإستمالات العاطفية بالمرتبة الأولى في برنامج داخل واشنطن ، فيما احتلت هذه الفئة المرتبة الثانية في برنامج حوار وتعليق ، وتدل هذه النتيجة على أن قناة الحرة تعتمد على إثارة العواطف عند تناول قضايا مهمة مثل قضايا متعلقة بالمجال السياسي ، وهذا حاضر تقريبا في كل الحلقات ، اما برنامج حوار وتعليق ، فيستخدم الاستمالات العقلية في المرتبة الأولى ، إذ يعتمد على الحجج العلمية وعلى تقارير التي تصدرها المنظمات الدولية ، وتصريحات الأطباء والشخصيات العلمية لتدعيم قضية انتشار وباء كورونا وإيضاحها بالأدلة والبراهين الملموسة .

Abstract

The problem of the study lies in an attempt to reveal the media methods used to politicize health crises in the foreign satellite channels speaking the Arabic language, and identified the Corona epidemic crisis as a model for the study. It will be shown on the screen of Al-Hurra channel, and a dialogue and commentary program that is shown on the screen of the Chinese Arabic-speaking channel (CGTN), for the period from 1/3 to 5/30/2020, where the total sample amounted to (14) episodes. The simple scientific observation and content analysis tools were employed. The study reached results, including: Emotional solicitation ranked first in a program inside Washington, while this category ranked second in a dialogue and commentary program, and this result indicates that Al-Hurra depends on arousing emotions when dealing with important issues such as issues related to the political field, and this is present. Almost in all the episodes, as for the dialogue and commentary program, it uses mental appeals in the first place, as it relies on scientific arguments and reports issued by international organizations, and the statements of doctors and scientific personalities to support the cause of the spread of the Corona epidemic and to clarify it with evidence and concrete proofs

5/5 - (1 صوت واحد)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى