fbpx
الشرق الأوسطعاجل

محادثات السلام اليمنية تبدأ في جنيف مع سريان وقف إطلاق النار

قال متحدث باسم الأمم المتحدة إن وقفا لإطلاق النار بدأ في اليمن يوم الثلاثاء مع بدء الأطراف المشاركة في الحرب الأهلية محادثات سلام برعاية المنظمة الدولية في سويسرا لإنهاء أشهر من القتال أسفرت عن مقتل 6 آلاف شخص تقريبا.

واستعر القتال في اليمن قبيل سريان مفعول وقف إطلاق النار في الساعة 12 بالتوقيت المحلي (0900 بتوقيت جرينتش) وقال سكان في شمال البلاد إن 15 مدنيا قتلوا في غارات شنتها مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

وقال التحالف إن قواته سيطرت على جزيرة رئيسية في البحر الأحمر مما أتاح لها السيطرة على مضيق باب المندب.

وقال القادة العسكريون إن وقف إطلاق النار صامد إلى حد كبير على الرغم من أن التلفزيون السعودي أورد نحو 20 انتهاكا له من قوات الحوثيين في الساعة الأولى من وقف إطلاق النار.

وقال أحمد فوزي المتحدث باسم الامم المتحدة في إفادة صحفية في جنيف “يعلن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ أحمد اليوم بدء وقف إطلاق النار باليمن والذي يعتبره خطوة أولى تجاه بناء سلام دائم في البلاد.”

وقال أحمد في بيان في جنيف إن محادثات السلام في اليمن جارية وحث الاطراف على الحرص على الالتزام الكامل بوقف إطلاق النار.

وكانت جولة سابقة من المحادثات غير المباشرة جرت برعاية الأمم المتحدة في جنيف في يونيو حزيران وانتهت من دون التوصل إلى اتفاق مع تبادل الطرفين الاتهامات.

وعلى العكس من الجولات السابقة افتتحت الجولة الحالية بالموافقة على جدول الأعمال ولقاء كبار المبعوثين وجها لوجه وبعيدا عن الكاميرات.

قال سكان إن ضربات جوية شنها التحالف العربي مستهدفا قوات الحوثي باليمن تسببت في مقتل 15 مدنيا على الأقل مساء الاثنين قبل ساعات من بدء وقف لإطلاق النار تمهيدا لمحادثات سلام ترعاها الأمم المتحدة في سويسرا.

وذكر السكان أن الطائرات شنت غارتين على قرية بني الحداد في محافظة حجة الشمالية على حدود السعودية مما أدى الى مقتل 13 شخصا وجرح 20 آخرين. وقالوا إن مواطنين لفظا أنفاسهما الأخيرة بينما كان المسعفون يحاولون نقلهما للمستشفى.

وقال التحالف إن وقف إطلاق النار يجيء بناء على طلب من الرئيس اليمني عبد ربه نصور هادي لتسهيل محادثات السلام المقرر أن تبدأ الساعة 12 ظهر اليوم بالتوقيت المحلي (0900 بتوقيت جرينتش).

وبثت وكالة الأنباء السعودية بيانا للتحالف قال فيه إن قواته تحتفظ بحق الرد في حال انتهاك وقف إطلاق النار. ويشن التحالف ضربات جوية على الحوثيين منذ مارس آذار بعد أن سيطروا على معظم البلاد خلال سلسلة عمليات بدأت في سبتمبر أيلول عام 2014. ويقول الحوثيون إنهم في ثورة على الفساد وعلى تنظيم القاعدة المتشدد.

بينما يرى التحالف الذي تقوده السعودية أن الحوثيين يدعمون مساعي إيران لتوسيع نطاق نفوذها في شبه الجزيرة العربية.

وقالت وسائل إعلام محلية ومصادر يمنية يوم الاثنين إن اثنين من كبار القادة العسكريين من السعودية والإمارات قتلا مع عشرات العسكريين من الخليج واليمن والسودان في هجوم صاروخي بجنوب غرب اليمن في وقت يحتدم فيه القتال قبل محادثات السلام المتوقعة يوم الثلاثاء.

وفي يونيو حزيران فشلت جولة سابقة لمحادثات السلام في جنيف في تحقيق أي انفراجة وحمل كل طرف الآخر مسؤولية فشل المحادثات.

وستكون المهمة الأولى للمفاوضات الاتفاق بشأن كيفية تطبيق قرار أصدره مجلس الأمن الدولي في أبريل نيسان ودعا الحوثيين للانسحاب من العاصمة صنعاء والمدن الأخرى التي احتلوها في أواخر عام 2014 وأوائل عام 2015.

 

 

 

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق