الأفريقية وحوض النيلالدراسات البحثية

“دور المؤسسة العسكرية في إدارة النظام السياسي المصري بعد الثورة (2011-2014)”: دراسة في تاريخ مصر المعاصر

The role of the military institution in the management of the Egyptian political system after the revolution 2011-2014

اعداد : ممدوح غالب أحمد بري، باحث في التخطيط والتنمية السياسي/فلسطين

 

  • المركز الديمقراطي العربي:- 
  • مجلة الدراسات الأفريقية و حوض النيل – العدد الثاني جوان- يونيو  “2018” وهي مجلة فصلية دولية محكّمة تصدر عن “المركز الديمقراطي العربي”  ألمانيا – برلين.
  • تعنى المجلة بالدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية وكافة القضايا المتعلقة بالقارة الأفريقية ودول حوض النيل.
    Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
    ISSN (Online) 2569-734X

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2018/06/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%AD%D9%88%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%AC%D9%88%D8%A7%D9%86-%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88-2018.pdf

 

ملخص :

تعتبر ثورة 25 يناير 2011م اكبر تحدي حقيقي واجه المؤسسة العسكرية المصرية، لما كانت تمثله هذه الثورة في حينه من مطالب شعبية من قبيل الحريات العامة والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية، وهي مطالب طابعها مدني إصلاحي.[1]

ويصعب على المؤسسة العسكرية العمل بروح هذه المطالب لأنه يتوجب عليها الرضوخ لدستور مدني بامتياز وبرلمان منتخب بإرادة شعبية وإصلاح السلطة القضائية وجهاز الإعلام العام والخاص وإصلاح السلطة التنفيذية بما فيها مؤسسة الرئاسة والحكومة والمؤسسة الأمنية وفق نصوص دستور مدني.

واستغلت المؤسسة العسكرية مجمل مراحل التحول التي حدثت بعد الثورة، بما فيها الاستحقاقات الدستورية بين أعوام 2011-2014م، عبر تشتيت سياسات القوى الثورية والمدنية، وزرع بذور الخصومة فيما بينها، وإشغالها في مسارات بعيدة عن الواجبات الثورية الحقيقية.

Summary:

The revolution of January 25, 2011 is the biggest real challenge faced by the Egyptian military establishment, since this revolution represented by the popular demands such as public freedoms, social justice and human dignity, demands of a civil reform.It is difficult for the military establishment to work in the spirit of these demands because it has to submit to a civil constitution, an elected parliament, a popular will, reform of the judiciary, the public and private media, and the reform of the executive authority, including the institution of the presidency, the government and the security establishment.  The military took advantage of the post-revolutionary transition stages, including constitutional entitlements between 2011-2014, by dispersing the policies of the revolutionary and civil forces, sowing the seeds of rivalry among them, and working in ways far from genuine revolutionary duties

أضف تعليقك أو رأيك
الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق