fbpx
أحداث المركز

الرأسمال البشري الإفريقي وعوائق التنمية والتكتل

 

دعوة لتأليف كتاب جماعي

من أجل تأسيس التواصل والتفاعل بين الثقافات المختلفة وتشكيل مجتمع علمي يضم باحثين من المحيط إلى الخليج  إضافة إلى معالجة المشاكل الحضارية المشتركة والرؤى المستقبلية وفق متغيرات مستمرة.

ضمن هذا السياق سيتم الاستفادة من مساهمات الباحثين والأكاديميين من خلال تمكنهم من عرض دراساتهم .

سوف يتم إصدار هذا المؤلف على شكل كتاب  يحمل أسماء المؤلفين، في ألمانيا وبرقم دولي معتمد، من قبل #المركز_الديمقراطي_العربي بالتعاون مع المركز الألماني وسيتم تقديم شهادات دولية معتمده من المركز تفيد بتقديم ونشر المعرفة العلمية.

الرأسمال البشري الإفريقي وعوائق التنمية والتكتل

اعداد وتحرير: د. إبراهيم الانصاري – جامعة السلطان مولاي سليمان- بني ملال المغرب

رئيسا اللجنة العلمية:

  • د .عبد الواحد بوبرية – جامعة محمد بن عيد الله –تازة المغرب
  • د. إبراهيم الانصاري – جامعة السلطان مولاي سليمان- بني ملال المغرب

أعضاء اللجنة العلمية:

تقديم :

يشكل العنصر البشري ركيزة أساسية في عملية التنمية المتكاملة، حيث إن مفهوم التنمية البشرية ينظر إلى الناس بوصفهم الثروة الحقيقية لأي مجتمع، وعليه فإن الهدف الأساسي للتنمية يتمثل في توفير البيئة الملائمة للأفراد ليتمتعوا بحياة سعيدة. كما أنه يعني عملية توسيع الخيارات المتاحة أمام الناس، ولهذا من هذا المنظور، فإن التنمية البشرية تهدف إلى تشكيل وبناء القدرات الإنسانية، ثم انفتاح الناس بقدراتهم المكتسبة على مجالات العمل. لذا “فالمحددات الديموغرافية تكتسي أهمية كبرى في معرفة توزيع السكان وتحديد نسبة المنتجين والمستهلكين وفي الوقوف على التوازن من عدمه بين الكتلة البشرية والإمكانيات التي يوفرها المجال الترابي الإفريقي الذي تعيش فيه”.

وبناء على دليل التنمية البشرية لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي الذي يرصد بدوره التقدم البشري، ويعتمد على جمع معلومات عن صحة الأفراد، ومستوى تعليمهم، ودخلهم، ويقدمها في رقم واحد. ويعتبر هذا المؤشر أداة متميزة للمقارنة ومرجعا موثوقا تستند إليه المناقشات الهادفة في الأولويات الوطنية لدى الدول الإفريقية.

ويبدو أن هذا المؤشر يضع الدول الإفريقية في المراتب المتأخرة عالميا، حيث نجد أن أحسنها تتموقع في الرتبة 113 وهي جنوب إفريقيا متبوعة بمصر، 115 والمغرب 123. وتبقى باقي الدول في ذيل الترتيب العالمي، فعلى سبيل المثال لا الحصر، نجد كل من غينيا بيساو، إيريتريا، موزمبيق، ليبريا، مالي، بوركينا فاسو، النيجر، سيراليون، بوروندي، تشاد، جنوب السودان، جمهورية إفريقيا الوسطى…

فرغم أنها تعتبر ثاني قارات العالم من حيث المساحة وعدد السكان بعد القارة الأسيوية، فعدد سكانها يزيد عن المليار نسمة، ولها موارد ترابية متنوعة ومتعددة باطنية وسطحية. إلا أنها تعيش التخلف، والتفرقة بفعل الحروب والنزاعات العرقية وفي مختلف المناطق، في كل من الكونغو، وأنغولا، وشمال مالي والصومال، والبقية تأتي. مما نتج عن هذا الوضع هجرة داخل القارة ونحو قارات أخرى، وعبرها هجرة الكفاءات.

ولهذه الاعتبارات يكتسي موضوع الرأسمال البشري الإفريقي وعوائق التنمية المستدامة والتكتل بإفريقيا أهمية كبيرة، ويعالج إشكالية أساسية. كيف يمكن تأهيل الرأسمال البشري لمواجهة التحديات الكبرى من هجرة وصراعات عرقية، وإعداد للمجالات القروية والحضرية، وتطوير للاقتصاد وبناء تكتلات إقليمية بإفريقيا؟

الاشكالية التي يطرحها موضوع الكتاب:

  • كيف يمكن تأهيل الرأسمال البشري لمواجهة التحديات الكبرى من هجرة وصراعات عرقية، وإعداد للمجالات القروية والحضرية، وتطوير للاقتصاد وبناء تكتلات إقليمية بإفريقيا؟

محاور الكتاب:

من هذا المنظور المتمثل في تحليل الرأسمال البشري بإفريقيا وفق مقاربة المحاور التالية:

  • الرأسمال البشري وبناء التكتلات الإقليمية؛
  • التكتلات الإقليمية الافريقية ورهانات التنمية
  • الهجرة غير الشرعية وهجرة الكفاءات؛
  • الاستثمار في الرأسمال البشري وتحديات تأهيله؛
  • الرأسمال البشري أداة رئيسية للاقتصاد المنتج للثروة ووسيلة لتحقيق التنمية البشرية الشاملة.
  • شروط الاستكتاب:

تعتمد اللجنة العلمية في انتقاء الدراسات، المواصفات الشكلية والموضوعية للكتب الدولية المحكّمة، وفقًا لما يلي:

إجراءات تقديم الدراسة و مواصفاتها:

  • أن تكون الدراسة أصلية معدّه خصيصًا لمحاور الكتاب المذكورة اعلاه، وألّا يكون قد نشر جزئيًا أو كليًّا أو نُشر ما يشبهه في أيّ وسيلة نشر إلكترونية أو ورقية.
  • أن ترفق الدراسة بالسيرة العلمية للباحث باللغتين العربية والإنكليزية:
  • أن يتضمن كل بحث ملخصا ،وكلمات مفتاحية بغير لغته الاصلية ،وتقبل الكتابة باللغة العربية والانجليزية والفرنسية .
  • يقوم الباحث بإرسال البحث المنسق على شكل ملف مايكروسوفت وورد، إلى البريد الإلكتروني:

dr.brahimlansari@democraticac.de

  • يجب أن يكون البحث مكتوباً بلغة سليمة، مع العناية بما يلحق به من خصوصيات الضبط والرسم والأشكال.

كيفية إعداد البحث للنشر:

  • يكتب عنوان المحور المراد الكتابة به باللغتين العربية والإنكليزية، وتعريف موجز بالباحث والمؤسسة العلمية التي ينتمي لها ،عنوان جهة الباحث ( مثال: جامعة الجزائر | الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
  • تحديد مواصفات فرضية الدراسة أو أطروحته، ووضع التصوّر المفاهيمي وتحديد مؤشّراته الرئيسة، ووصف منهجية البحث، والتحليل والنتائج، والاستنتاجات. على أن يكون البحث مذيّلًا بقائمة بيبليوغرافية تتضمن أهم المراجع التي استند إليها الباحث إضافةً إلى المراجع الأساسية التي استفاد منها ولم يشر إليها في الهوامش. وتذكر في القائمة بيانات البحوث بلغتها الأصلية(الأجنبية) في حال العودة إلى عدة مصادر بعدة لغات.
  • أن يتقيد البحث بمواصفات التوثيق وفقًا لنظام الإحالات المرجعية الذي يعتمده “المركز الديمقراطي العربي” في أسلوب كتابة الهوامش وعرض المراجع:

_تستخدم الأرقام المرتفعة عن النص للتوثيق في متن البحث، ويذكر الرقم والمرجع المتعلق به في قائمة المراجع.

_ ترتب أرقام المراجع في قائمة المراجع بالتسلسل، وذلك بعد مراعاة ترتيب المراجع هجائياً في القائمة حسب اسم المؤلف وفقاً للآتي:

أ_ إذا كان المرجع بحثاً في دورية:

  • اسم الباحث (الباحثين) عنوان البحث واسم الدورية ، رقم المجلد، رقم العدد، أرقام الصفحات، سنة النشر.

ب_إذا كان المرجع كتاباً:

  • اسم المؤلف (المؤلفين) ، عنوان الكتاب .مكان النشر : اسم الناشر، سنة النشر.

جـ_ إذا كان المرجع رسالة ماجستير أو دكتوراه:

  • يكتب اسم صاحب الرسالة و”عنوان الرسالة،“ يذكر رسالة ماجستير أو دكتوراة بخط مائل، اسم الجامعة، السنة.

د_ إذا كان المرجع نشرة أو إحصائية صادرة عن جهة رسمية:

  • يكتب اسم الجهة، عنوان التقرير ، أرقام الصفحات، سنة النشر.

يتراوح عدد كلمات البحث، بما في ذلك المراجع في الإحالات المرجعية والهوامش الإيضاحية، والقائمة البيبليوغرافية وكلمات الجداول في حال وجودها، والملحقات في حال وجودها، بين -10000- 8000 كلمة.

  • يتم تنسيق الورقة على (قياس A4)، بحيث يكون نوع وحجم الخط على النحو التالي:

_نوع الخط  هو Simplified Arabic، حجم الخط 16 غامق للعنوان الرئيس و14  غامق للعناوين الفرعية، 14 عادي لباقي النصوص وترقيم الصفحات، 10 عادي للجداول والأشكال و حجم 12 عادي للملخص والهوامش.

  • يراعي عند تقديم المخطوطة التباعد المفرد مع ترك هوامش مناسبة (2.5 سم) من جميع الجهات (اعلى – أسفل – يمين – يسار)

تواريخ مهمة وضوابط:

  • آخر أجل لإرسال الأعمال كاملة : 30 – 09 – 2020
  • الرد النهائي على الأعمال المقبولة: 15 – 10 – 2020
  • نشر الكتاب : 15 – 11 – 2020

ادارة النشر – المركز الديمقراطي العربي ( مؤسسة بحثية )

Deutschland – Berlin
030- 54884375
030- 91499898
030- 86450098

Continue on the Viper-Watts App : 00491742783717

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق