fbpx
الكتب العلمية

منطقة الشرق الاوسط ما بعد أزمة كورونا : تحديات الوباء الجيواستراتيجي

The Middle East Region after the Corona Crisis: Geo-Strategic Challenges of the Pandemic

 

من أجل تأسيس التواصل والتفاعل بين الثقافات المختلفة وتشكيل مجتمع علمي يضم باحثين من المحيط إلى الخليج إضافة لمعالجة المشاكل الحضارية المشتركة.ضمن هذا السياق يسعدنا في #المركز_الديمقراطي_العربي  ومقره ألمانيا برلين في التعاون مع :

  • المركز متعدد التخصصات للبحث في حسن الاداء و التنافسية التابع لجامعة محمد الخامس بالرباط – المغرب
  • فريق البحث حول السياسات والمعايير التابع ل مختبر الدراسات في العلوم القانونية والاجتماعية والقضائية والبيئية كلية العلوم القانونية والاجتماعية والاقتصادية،ايت ملول.جامعة ابن زهر،اكادير المغرب.

كتاب وقائع أعمال الـمؤتمـر الـدَّولـي العلمي تحت عنوان:

منطقة الشرق الاوسط ما بعد أزمة كورونا : تحديات الوباء الجيواستراتيجي أيام29 و30 – 09 – 2020  

تحميل نسخة pdf –

الطبعة الأولى “2020″كتاب: – منطقة الشرق الاوسط ما بعد أزمة كورونا : تحديات الوباء الجيواستراتيجي

جميع حقوق الطبع محفوظة: للمركز الديمقراطي العربي ولا يسمح بإعادة إصدار هذا الكتاب أو اي جزء منه أو تخزينه في نطاق إستعادة المعلومات أو نقله بأي شكل من الأشكال، دون إذن مسبق خطي من الناشر .

مقدمة : 

تشغل مرحلة “ما بعد كورونا” مراكزَ البحث والدراسات في عدد من المناطق و الدول التي تولي “مراكز التفكير”فيها  مكانة هامة  تعني برصد واستقراء مختلف التغيرات الاقليمية والدولية واستشرافها.

اليوم وفي ظل ما الواقع الحالي أكثر الاسئلة طرحا تتمحور حول طبيعة النظام العالمي  الذي يمكن ان يتبلور من بعد جائحة كورونا؟ومستقبل بعض المناطق التي تشهد اوضاعا خاصة وغير مستقرة ؟، بيد ان هذا السؤال يتردد في مختلف عواصم العالم، لكن  له وقع خاص عندما يتعلق الأمر بالمنطقة العربية ومنطقة الشرق الأوسط بصفة خاصة باعتبارها احد أهم بؤر التوتر على المستوى العالمي ،فهذه المنطقة، كانت حقل الاختبار الأول عند الانتقال من نظام “الثنائية القطبية” إلى نظام القطب الواحد كما أنها أول إقليم يحتضن قوى دولية تتحدى الأحادية القطبية(روسيا في سوريا ، والصين ضمن مبادرة الحزام الحريري)

بيد  ان العديد من الدراسات الاستشرافية واكثر الباحثين السياسيين تفاؤلا  ترون انه من المؤكد ان الشرق الأوسط ما بعد كورونا لن يكون كما هو عليه الحال الان ،فالمنطقة منذ فترة طويلة واقعة على “رمال متحركة”،ومع الواقع المفاجئ الذي فرضه وباء كورونا قد ينتقل هذا الاخير من طبيعته المبنية على  أزمة وباء طبية الى وباء جيواستراتيجي شامل في المنطقة يحدث شرخا عميقا في الاوضاع الداخلية والقطرية والعلاقات البينية والتوازنات والتفاعلات الاقليمية بما يولد تفاقم كبير في  التوترات الداخلية و الإقليمية على طول خطوط الصدع والمواجهة التي عرفت نوعا من الركود الحذر مع هذه الازمة.

الجدير بالذكر  أن نماذج الاقتصاد الريعي التي وضعتها الدول  الخليجية المنتجة للنفط  لم تعد قادرة ايضا  على توفير نفس مستويات التنمية الاقتصادية  والرفاه المادي  الذي يضمن الاستقرار السياسي الداخلي وارضاء بعض الوكلاء “الدولاتييتن” واللادولاتيين”  في المنطقة مما يرفع من حجم مخاطر الصدع والمواجهة ،كما أن صراع التموقع لم يعد مقتصرا على القوى الكبرى و الاقليمية ذات المطامع الاقتصادية او الايديولوجية بل تعدى ذلك الى فواعل غير دولاتية ما فتئت تستعرض  قوتها و عضلاتها وتهدد بتقسيم المنطقة تطبيقا لاجندات دولية مختلفة .

عموما أمام منطقة الشرق الأوسط مخاض عسير وتحديات خطيرة في مرحلة ما بعد كورونا،والمؤشرات السابقة والحالية تشير الى ذلك بقوة .

  • الناشر: المركز الديمقراطي العربي للدراسات الإستراتيجية والسياسية والاقتصادية
الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق