fbpx
الجماعات الاسلاميةالدراسات البحثيةالمتخصصة

الخطاب الديني وأثره في الوقاية من التطرف والإرهاب: الحالة الفلسطينية نموذجاً

Religious discourse and its impact on preventing extremism and terrorism: the Palestinian case as an example

اعداد : د. علاء نزار العقاد 

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة قضايا التطرف والجماعات المسلحة : العدد الرابع تشرين الثاني – نوفمبر  2020 , مجلد 1 دورية علمية محكمة تصدر عن  #المركز_الديمقراطي_العربي  “ألمانيا –برلين” .
  • تعنى بنشر دراسات وأبحاث حول قضايا التطرف والإيديولوجيات المتطرفة والجماعات المسلحة في مختلف مناطق العالم. تهتم المجلة بتحليل وتفسير تنامي التطرف والجماعات المتشددة – بغض النظر عن خلفياتها – التي تعتمد على العنف المسلح كأسلوب في نشاطها وتحقيق غاياتها. وتهتم المجلة كذلك بالتيارات السياسية المتطرفة التي تشارك في العملية السياسية ولا تستخدم العنف المسلح، لكنها تتبنى خطابا شعبويا أو إقصائيا أو عنصريا بهدف الوصول إلى السلطة.

Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN 2628-8389
Journal of extremism and armed groups

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2020/11/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D9%82%D8%B6%D8%A7%D9%8A%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B7%D8%B1%D9%81-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%A7%D8%B9%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D9%84%D8%AD%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D8%B9-%D8%AA%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%E2%80%93-%D9%86%D9%88%D9%81%D9%85%D8%A8%D8%B1-2020.pdf

ملخص:

جاء البحث بعنوان “الخطاب الديني وأثره في الوقاية من التطرف والإرهاب: الحالة الفلسطينية نموذجاً” بهدف تبيان الإشكاليات والمعضلات التي يواجهها الخطاب الديني في الحالة الفلسطينية، ومن ثم طرق تجاوزها، في ظل ظهور كثير من الاتجاهات الفكرية، ومنها حركات الإسلام السياسي والتي أمعنت خطاباتها التي لا توازن بين الدين والوحدة الوطنية في أحيان كثيرة لخدمة أهدافها الضيقة، وزرع ثقافة الكراهية وتأجيج النزاعات والخلافات الداخلية باسم الدين. اعتمد البحث على منهج تحليل الخطاب، والمنهج الوصفي التحليلي من خلال اعتماد المقاربة التركيبية التحليلية في تناول الطبيعة الديناميكية للخطابات الدينية التي تنتهجها التنظيمات والجماعات الفاعلة داخل المجتمع الفلسطيني. وتوصل البحث إلى أن ما يؤخذ على جماعات الخطاب الديني في الحالة الفلسطينية أنها تحرص على الذات والمسمى الحزبي أكثر من حرصها على تجديد مضمونها الديني. وأن الظروف السياسية والإقليمية والدولية أنتجت كثيرا من الأزمات التي ألقت بظلالها على واقع الخطاب الديني في فلسطين، وبالتالي لا بد من علاجها.

Abstract

The research was titled”Religious discourse and its impact on preventing extremism and terrorism -The Palestinian case as an example”. With the aim of clarifying the problems and dilemmas that the religious discourse faces in the Palestinian case, And then ways to overcome it, in light of the emergence of many intellectual trends, Including the movements of political Islam, whose rhetoric did not balance religion and national unity in many cases, to serve its narrow goals, Sowing a culture of hatred and fueling internal conflicts and disputes in the name of religion. The research relied on the discourse analysis method, and the descriptive-analytical approach through the adoption of the compositional-analytical approach in dealing with the dynamic nature of religious discourses pursued by organizations and active groups within Palestinian society. The research concluded that what is being blamed on religious discourse groups in the Palestinian case is that they are keen on the self and the party name more than their eagerness to renew their religious content. And that the political, regional and international circumstances have produced many crises that cast a shadow over the reality of the religious discourse in Palestine, and therefore it must be addressed.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق