الدراسات البحثيةالقانونية والعلوم الاداريةالمتخصصة

الهوية اليمنية والمخاطر المتوارثة (دراسة في دور النخبة ووسائل الاعلام في الحفاظ على الهوية اليمنية والنظام الجمهوري للفترة 1962_2020)

Yemeni identity and inherited dangers: A study on the roles of the elite and the media in preserving the Yemeni identity and the republican regime 1962-2020

اعداد : أ.بكر يحيى الظبياني – باحث بمسلك الدكتوراه بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية – جامعة محمد الخامس-بالرباط

  • المركز الديمقراطي العربي –
  • مجلة العلوم السياسية والقانون : العدد الثاني والثلاثون حزيران – يونيو 2022 – المجلد6 – وهي مجلة دولية محكمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي المانيا- برلين.
  • تُعنى المجلة في الدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية،والقانون والسياسات المقارنة، والنظم المؤسسية الوطنية أو الإقليمية والدولية.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN  2566-8056

Journal of Political Science and Law

للأطلاع على البحث من خلال الرابط المرفق :

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2022/06/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AB%D9%84%D8%A7%D8%AB%D9%88%D9%86-%D8%AD%D8%B2%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86-%E2%80%93-%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88-2022.pdf

الملخص:

ثمة مخاطر وتهديدات كبيرة تواجهها الهوية اليمنية، بفعل ثقافة الإقصاء، التي تغذيها عوامل داخلية وخارجية باتت تتحكم بالمشهد اليمني الداخلي، وتسهم بإذكاء الصراع الإقصائي السلطوي المدمر بين القوى المتصارعة على السلطة، والتي تركت اليمن ساحة حرب مفتوحة، لتصفيات الحسابات وتحقيق المصالح للقوى الإقليمية والدولية، فيما جعلت من اليمن الدولة منكشفة تواجه مخاطر جمة، تستهدف النظام الجمهوري والوحدة والسيادة الوطنية، ناهيك عن المخاطر المتوارثة التي تستهدف الهوية الوطنية الجمهورية لإضعافها، بدعم هويات فرعية قاتلة جهوية ومذهبية تسيئ وتتنكر للهوية اليمنية الحضارية الجامعة.

تلك المخاطر والتهديدات المتعاقبة التي تستهدف الهوية الوطنية والنظام الجمهوري خلال مراحل تاريخية مختلفة، لم تتعامل معها النخبة اليمنية ووسائل الاعلام ومؤسساته باهتمام وجدية، كمسؤولية وطنية تُلقي على عاتقهم العمل  الجاد المؤسسي في سبيل حماية الهوية وتعزيزها في أوساط المجتمع اليمني،ويرجع فشل النخب والاعلام خلال العقود الستة المنصرمة، بفعل انشغالها بالصراعات السلطوية الاقصائية المدمرة، التي تسببت في تعثر الشروع الجاد لبناء الدولة  اليمنية المدنية الديمقراطية، الراعية للمواطنة والعدالة، المحققة للاستقرار والتنمية والرخاء.

Abstract

There are great dangers and threats facing the Yemeni identity, as a result of the culture of exclusion, which is fueled by internal and external factors that control the internal Yemeni scene. These factors contribute to fueling the destructive and authoritarian exclusionary conflict between the contending forces for power, which left Yemen as an open war arena, to settle scores and achieve interests of regional and international powers. They have also made Yemen an exposed state facing various risks that target the republican regime, unity, and national sovereignty, not to mention the inherited risks that target weakening the republican national identity by supporting regional and sectarian identities that abuse and deny the comprehensive Yemeni identity.

Those successive risks and threats targeting the national identity and the republican regime during different historical stages, the Yemeni elite, the media and its institutions did not address them seriously, as a national responsibility that puts on them serious institutional work in order to protect and strengthen identity among Yemeni society. The failure of elites and media during the past decades is due to its preoccupation with the destructive, exclusionary, authoritarian conflicts, which stumbled the serious attempt to build a civil, democratic Yemeni state that fosters citizenship and justice, and that achieves stability, development and prosperity.

5/5 - (1 صوت واحد)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى