fbpx
الاعلاميةالدراسات البحثية

إعلام الحركات الاجتماعية في ظل القمع :دراسة مقارنة بين إعلام جماعة الإخوان المسلمين في مصر وإعلام حركة “الخدمة” في تركيا

Media of social movements under Repression A comparative study between The Muslim Brothers in Egypt and the "Hizmet" movement in Turkey

اعداد : أسامة عبد القادر علي حسن الرشيدي – ماجستير الإعلام والدراسات الثقافية-

معهد الدوحة للدراسات العليا

 

  • المركز الديمقراطي العربي:- 
  • مجلة الدراسات الإعلامية – العدد الثالث “يونيو – حُزيران” سنة “2018″ وهي فصلية دولية محكّمة تصدر عن “المركز الديمقراطي العربي”  ألمانيا – برلين. تعنى بنشر الدراسات والبحوث في ميدان علوم الاعلام .
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN (Online) 2512-3203

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2018/06/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB-%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88-%D8%AD%D8%B2%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86-%D8%B3%D9%86%D8%A9-2018.pdf

 

ملخص:

تتناول الورقة الخطاب الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمين في مصر، وجماعة “الخدمة” التي أسسها رجل الدين التركي “فتح الله غولن”، وذلك باستخدام منهج تحليل الخطاب المقارن، انطلاقا من فرضية مفادها أن الحركتين تعيشان في الوقت الحالي ظروفا مشابهة، وتتعرضان إلى نفس المواقف والإجراءات من النظام السياسي في كل من مصر وتركيا.

Abstract:

The paper discusses the media discourse of The Muslim Brothers in Egypt and the “Hizmet” movement founded by the Turkish preacher Fathullah Gulen, using Comparative discourse analysis methodology, based on the assumption that the two movements are currently living in similar circumstances and are exposed to the same positions and procedures of the political regimes in Egypt and Turkey .

 

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق