الدراسات البحثيةالعسكرية

استراتيجية الردع والردع المضاد في العلاقات الأمريكية الإيرانية

The Deterrence and Counter-Deterrence strategy in US-Iranian relations

اعداد : محمد سعد  – مرشح للحصول على درجة الدكتوراة – معهد العلوم السياسية- كلية العلوم الاجتماعية- جامعة تشارلز- براغ.

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الإستراتيجية والعسكرية : العدد الثاني عشر أيلول – سبتمبر 2021 , المجلد 3 وهي مجلة ثلاثية دولية محكّمة تصدر من ألمانيا – برلين عن “المركز الديمقراطي العربي” .
  • تعنى المجلة في مجال الدراسات والبحوث والأوراق البحثية في مجالات الدراسات العسكرية والأمنية والإستراتيجية الوطنية، الإقليمية والدولية.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
 ISSN  2626-093X
Journal of Strategic and Military Studies

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2021/09/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%B9%D8%B4%D8%B1-%D8%A3%D9%8A%D9%84%D9%88%D9%84-%E2%80%93-%D8%B3%D8%A8%D8%AA%D9%85%D8%A8%D8%B1-2021.pdf

ملخص

طورت كلا من الولايات المتحدة (قوى عظمى) وإيران (قوى إقليمية)، على مدار ما يزيد عن أربعة عقود منذ قيام الثورة الإٍسلامية في إيران، استراتيجيات الردع الخاصة بهما ضد بعضهما البعض. وطور الطرفين ضروريات للردع التي تتمثل في: أ- عقلنة تفاعلات الردع بين الطرفين بحساب تكاليف المكسب والخسارة. ب- خلق وضع راهن أفضل من وضع بديل إذا ما اندلعت مواجهة أكبر. ج- رسالة ردع واضحة يتم صياغتها إعلاميا وسياسيا، حيث يصيغ كل طرف رسالة واضحة عن قدراته وعن أهدافه التي يدافع عنها ولا يسمح بتجاوزها. د – وأخيرا، مصداقية في الردود، حتى يرسم كل طرف الخطوط الحمراء الذي تستلزم الرد إذا ما تم تجاوزها من قبل الطرف الآخر. يحاول الطرفين رسم حدود الردع دون الرغبة في الدخول في حرب مفتوحة. ورغم تعدد المناوشات بين الطرفين التي وصلت لحد استهداف قادة كبار او قواعد عسكرية بهجمات صاروخية، الا اننا لا يمكن ان نحسب كل هذه العمليات انها اختلال للردع بقدر ما هي محاولة لرسم قواعد جديدة لهذا الردع وتأكيد مصداقيته وفاعليته وعقلانية حدوده.

Abstract

Since the Islamic Revolution in Iran, the United States (great power) and Iran (regional power) have developed their deterrence strategies against each other in more than four decades. The two sides developed deterrence necessities, represented in A- Rationalizing the deterrence interactions between the two parties by calculating the costs-benefits analysis. B – Creating a better status quo than an alternative all-out war scenario. C- A clear message of deterrence formulated in media and political levels, whereby each party formulates a clear message about its capabilities and its objectives that defends and does not allow crossing their limits. D – Finally, credibility in the responses, so that each side draws red lines that require a response if the other party crosses them. The two sides are trying to demarcate deterrence without wanting to go to an all-out war. Despite the multiplicity of skirmishes between the two parties that have reached the point of targeting senior leaders or military bases with missile attacks, we cannot consider all these operations to be a disruption of deterrence as much as an attempt to draw new rules for this deterrence and confirm its credibility, effectiveness, and rationality of its borders.

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى