fbpx
الشرق الأوسطعاجل

“برلمان طبرق” يرفض اتفاق الصخيرات قبل يوم من توقيع اتفاق ينهي النزاع في ليبيا

أعلن البرلمان الليبي المعترف به دوليا (برلمان طبرق)، قبل يوم من الموعد المعلن لتوقيع اتفاق ينهي النزاع في ليبيا، عن رفضه للاتفاق الأأخير الذي تم في منتجع الصخيرات المغربي. من جهتها تعد الأمم المتحدة اتفاقا سياسيا معدلا لعرضه على طرفي النزاع الليبي.

أكد البرلمان الليبي المعترف به دوليا من مقره في طبرق في شرق البلاد، عن رفضه للاتفاق الذي تم في منتجع الصخيرات المغربي بين نواب في البرلمان وأعضاء كانوا يقاطعون جلساته. ويأتي هذا الرفض قبل يوم من الموعد المعلن لتوقيع اتفاق ينهي النزاع في ليبيا.

من جانبها، تعد البعثة الأممية في ليبيا السبت والأحد في الصخيرات، نص اتفاق سياسي معدل إضافة إلى اقتراح بأسماء حكومة الوحدة الوطنية الليبية لعرضه على طرفي النزاع تمهيدا للتصويت عليه.

وقال بيان صادر عن “اللجنة البرلمانية لمتابعة الأوضاع الطارئة” ونشر على موقع البرلمان الليبي المعترف به إنه “في الوقت الذي نرحب فيه باللقاء الذي عقد بين أعضاء مجلس النواب والمقاطعين (…) فإن اللجنة ترى أن ما قام به الوفد المكلف يعد شروعا في تنفيذ المسودة (الأمم المتحدة) قبل اعتمادها نهائيا من قبل جميع أطراف الحوار”.

وتابع البيان أن مهمة وفد البرلمان المعترف به دوليا في الصخيرات كانت “مجرد لقاء وليس لتقرير أي التزام، وعليه فإن ما جاء في بيانه لا يعتبر ملزما لمجلس النواب”، مجددا دعوة البرلمان إلى وفده لمغادرة المحادثات والعودة إلى ليبيا، وهو ما يرفضه الوفد منذ يوم الثلاثاء.

وقال سمير غطاس الناطق الرسمي باسم البعثة الأممية للدعم في ليبيا مساء السبت إن “الأمم المتحدة ستعد مقترحا مكتوبا (الاتفاق السياسي) إضافة إلى أسماء (حكومة الوحدة الوطنية) وتقدمها إلى الأطراف لتقرر وتصوت عليها”.

وأوضح غطاس أن وفد “المؤتمر الوطني الليبي العام (برلمان طرابلس المنتهية ولايته) وصل صباح السبت (إلى منتجع الصخيرات جنوب العاصمة الرباط حيث تجري المفاوضات الليبية منذ ثمانية أشهر) وذلك رغم الصعوبات اللوجستية”.

ورأى أن عودة وفد طرابلس “يؤكد إرادتهم ورغبتهم في العمل على التوصل إلى حل، وهو ما نقدره ونرحب به، حيث سنعمل اليوم وغدا معهم، وسيبدأ أول اجتماع بهم مساء السبت”.

وكانت البعثة الأممية أمهلت الأحد الماضي طرفي النزاع الليبي 48 ساعة لعرض مسودة الاتفاق الأممي في طبرق وطرابلس وإحضار قائمة بأسماء مرشحي حكومة الوحدة الوطنية.

وتابع غطاس “بالنسبة لوفد مجلس النواب (برلمان طبرق المعترف به دوليا) فقد أبلغنا رغبته في العودة إلى طبرق لتقديم تقرير إلى مجلس النواب قبل العودة إلى الصخيرات”.

وتابع “بعثنا برسالة إلى رئيس (مجلس النواب في طبرق) عقيلة (صالح عيسى العبيدي) ومن خلال الاتصال المباشر تقرر أن يبقى (رئيس وفد برلمان طبرق) محمد شعيب في الصخيرات، فيما سيعود أبو بكر بعيرة (عضو الوفد) لتقديم تقرير”.

وكان بعيرة توقع ليلة الخميس الجمعة أن لا يتم التوصل إلى اتفاق نهائي قبل 20 أيلول/سبتمبر، مشيرا إلى أن على البرلمان أن يعقد في 28 منه، بعد عيد الأضحى، جلسة للتصويت على مقترح الأمم المتحدة الجديد.

وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا برناردينو ليون أعلن الجمعة أنه تم التوصل إلى اتفاق بين نواب برلمان طبرق المعترف به دوليا وأعضائه الذين كانوا يقاطعون جلساته “من أجل البدء فورا في معالجة المرحلة الانتقالية الجديدة في البلاد”.

وكان النواب المقاطعون لجلسات برلمان طبرق حضروا الجلسات الأولى لهذا المجلس ثم انقطعوا عن حضور الاجتماعات لأسباب عديدة يرجع أغلبها بأمن عائلاتهم في ظل انعدام الأمن والفوضى التي تشهدها البلاد.أ ف ب

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق