fbpx
عاجل

الصليب الأحمر: ما يصل إلى مليون شخص قد يفرون من القتال بالعراق

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر يوم الجمعة إن ما يصل إلى مليون شخص قد يضطرون للنزوح عن ديارهم بالعراق في الأسابيع والأشهر القادمة مع تزايد حدة القتال في حملة للقوات العراقية لاستعادة مدينة الموصل من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية.

وصعدت القوات العراقية المدعومة من الولايات المتحدة حملتها العسكرية على تنظيم الدولة الإسلامية ويتوقع أن تزحف على الموصل ثاني أكبر مدن العراق وأكبر معقل للمتشددين في وقت لاحق هذا العام.

وقالت اللجنة ومقرها جنيف “ما يصل إلى مليون شخص قد يضطرون للنزوح عن ديارهم بالعراق في الأسابيع والأشهر القادمة وهو ما سيمثل مشكلة إنسانية هائلة للبلاد.”

وأضافت أن عشرة ملايين عراقي يحتاجون لمساعدات بالفعل منهم ثلاثة ملايين نزحوا في الداخل ومن الممكن أن تزيد أعدادهم كثيرا مع فرار المزيد من المدنيين.

وقال روبرت مارديني مدير عمليات الصليب الأحمر في الشرق الأدنى والشرق الأوسط “علينا أن نستعد للأسوأ. وربما يتحرك مئات الآلاف في الأسابيع والشهور القادمة سعيا للحصول على المأوى والمساعدة.”

وقالت اللجنة إنها تسعى إلى جمع 17.1 مليون فرنك سويسري أخرى لبرنامجها في العراق وهو ثالث أكبر برامجها على مستوى العالم لتصبح ميزانيتها لهذا البلد 137 مليون فرنك سويسري (140.8 مليون دولار).

وفي محيط الموصل تستعد الأمم المتحدة لما تقول إنها ستكون أكبر عملية إغاثة هذا العام وتشعر المنظمة الدولية بالقلق من أن تفر أعداد كبيرة من السكان للابتعاد عن طريق القوات العراقية لدى تقدمها. وسيحتاجون إلى المأوى والغذاء والماء وخدمات الصرف الصحي لمدة تتراوح بين ثلاثة شهور و12 شهرا بحسب حجم الدمار في المدينة.رويترز

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى