احدث الاخبار

تنظيم “الدولة الإسلامية” بإمكانه شن هجمات باستخدام غاز الخردل خارج سوريا

-المركز الديمقراطي العربي

قال متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) في وقت سابق إن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية “مصممون” على استخدام الأسلحة الكيماوية وسيجربونها على الأرجح مع تقدم القوات العراقية نحو الموصل وذلك بعد أسبوع من سقوط صاروخ يحمل ما قد يكون عنصرا كيماويا قرب قوات أمريكية.

وقد حذر مسؤول كبير بمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية التابعة للأمم المتحدة يوم الأربعاء من أن أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد العائدين من سوريا ربما يشنون هجمات باستخدام غاز الخردل بعدما تعلموا كيفية استخدام هذه المادة السامة في مناطق القتال.

وخلص تحقيق للمنظمة في أكتوبر تشرين الأول إلى أن قوات الحكومة السورية كانت مسؤولة عن هجمات بغاز الكلور وأن أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية استخدموا غاز الخردل.

وقال فيليب دنييه مدير قسم التوثيق في المنظمة خلال مؤتمر دفاعي في باريس “يبدو أن أحد المخاطر التي ينبغي علينا مواجهتها وتوفير أسلوب التعامل (المناسب) لها -بعد أن تعلم تنظيم الدولة الإسلامية كيفية صنع غاز الخردل- هو للأسف أن أحد الأشخاص الذين تعلموا كيفية صنع ذلك (غاز الخردل) سيعود إلى أحد بلداننا ويساعد في تنفيذ هجمات باستخدامها.”

ويشعر مسؤولون غربيون بالقلق من أن تنظيم الدولة الإسلامية الذي يقاتل للدفاع عن أراض استولى عليها في سوريا والعراق سيدعو أتباعه والمتشددين العائدين من المنطقة لتصعيد الهجمات في الغرب.

ودمرت غارة جوية للتحالف العسكري الذي تقوده الولايات المتحدة مصنعا للأسلحة الكيماوية يخص الدولة الإسلامية يوم الجمعة قرب القيارة وهو الهجوم الثاني ضد منشأة للأسلحة الكيماوية هذا الشهر.

وذكر ديفيز أن قدرة الدولة الإسلامية على تحويل غاز الخردل إلى سلاح قدرة بدائية. وعادة ما يستخدم التنظيم مسحوقا كيماويا مع النفط وهو ما يخلف آثارا دالة على النفط.

وقال “لا يكون ذلك عادة بتركيز فتاك. إنه مثير للأعصاب أكثر من أي شيء آخر لكنه مرة أخرى ليس شيئا نعتبره مهما من الناحية العسكرية” مشيرا إلى أن الغاز من مادة الخردل المستخدم في الحرب العالمية الأولى كان أكثر فتكا بكثير.

وأضاف أنه على الرغم من أن الدولة الإسلامية لم تتقن القدرة على تحويل المواد الكيماوية إلى أسلحة فإن القوات الأمريكية والعراقية عليها أن تظل مستعدة لهجوم كيماوي.وكالات

 

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى