الشرق الأوسط

مفهوم وخصائص النخبة السياسية

اعداد : أميرة مصطفي – باحثه في العلوم السياسية

  • المركز الديمقراطي العربي

 

النخبة السياسية كمفهوم هو أحد المفاهيم الهامة التى وجدت اهتمام العديد من الباحثين والاكاديمين السياسين نظرا لما لهذا المفهوم من اهمية كبيرة فى دراسة واقع عمليات التحول الديمقراطى وكافة مظاهر التنمية والاصلاح السياسى بشكل عام.

ويأتي النخبة السياسية كمفهوم حاول المختصون من خلاله تسليط الضوء على جماعة بشرية معينة، تعيش في إطار النظام السياسي و تمارس نمطاً من أنماط العلاقة السلطوية بين الحاكم والمحكوم ، إذا إن الحاكم الفرد وعبر مر التاريخ لا يستطيع ممارسة السلطة بمفرده دون وجود مجموعة من الأفراد يشاركونه بنسب متفاوتة في ممارسته للسلطة على باقي مكونات الدولة التي يحكمها .

جماعة من الاشخاص:

من المعروف أن وجود السلطة كممارسة سياسية داخل الدولة والمجتمعات والنظم السياسية يؤسس لوجود مجموعة من الأنساق والمؤسسات القائمة على أساس العلاقة السلطوية فيما بينها مما يعزز على نحو جلي وجود الحاكم والمحكوم بين مختلف المؤسسات الاجتماعية بمفهومها الشامل داخل وخارج المنظومة السياسية متناغمة بذلك مع التقسيم الطبقي داخل المجتمع .

وقد اصطلح المختصون لذلك تسمية (النخبة السياسية )،  ويوجد عدد كبير من المحاولات التى جاء بها المختصون فى مجال العلوم السياسية فى اطار تعريفهم للنخبة السياسية وبالتالى فلا يمكن ان نقول ان هناك تعريف محدد لهذا المفهوم السياسى ويمكن ان نتناول عدد من التعريفات التى حاولت تاصيل هذا المفهوم وهى على النحو التالى :

1.النخبة: جماعة من الأشخاص يتم الاعتراف بقوة  تأثيرهم وسيطرتهم في شؤون المجتمع الذي تشكل النخبة فيه أقلية حاكمة يمكن تمييزها عن الطبقة المحكومة وفقاً لمعيار (القوة والسلطة) بدلالة تمتعها بسلطان القوة والنفوذ والتأثير في المجتمع أكثر مما تتمتع به الطبقة المحكومة فيه ، وذلك بسبب ما تمتلكه هذه الأقلية من مميزات القوة والخبرة في ممارسة السلطة والتنظيم داخل المجتمع الأمر الذي يؤهلها لقيادته[1]

  1. ايضا تعرف النخبة السياسية على انها (المجموعة التي تتمتع بإمكانيات فكرية وإبداعية على تسيير الشؤون السياسية أكثر من غيرها من أفراد المجتمع وتـأخذ أشكالاً متعددة حسب التفسيرات التي قامت على أساسها انطلاقا من الحالة الاقتصادية أو الاجتماعية أو التنظيمية أو التمثيلية لهذه المجموعة .

وتخضع هذه النخبة لقانون التغيير والتبدل وفقا لمقتضيات التطور الذي تمر به مجتمعاتها على أساس دورة انتقالية يتم من خلالها استبدال نخب وإحلال نخب جديدة وفقا لإلية يكون الهدف منها تحقيق التوازن الاجتماعي بمفهومه الشامل و المحتوي للواقع السياسي ، الاقتصادي ، الاجتماعي ، التنظيمي [2].

  1. النخبة السياسية تمثل المتغير المستقل الذى يقود وراءه مجموعه كبيرة من المتغيرات التابعة فى كافة التفاعلات السياسية الجارية فى بلد ما ، ولذلك حرصت الادبيات السياسية على التاكيد على حقيقة هامه وهى ” انه لايوجد نظام سياسى فى اى مكان من العالم يخلو من نخبة “[3].

خصائص النخبة:

تتسم النخبة السياسية بعدة خصائص اساسية من اهمها:

مجموعة قليلة من الافراد ، سواء اطلق عليها لفظ نخبة او صفوة واو غيرها من الالفاظ ، كما ان النخب السياسية ليس بالضرورة ان تكون من السياسين .فهم صانعى القرارات الرئيسية فى المجتمع التى لا تخضع سلطتهم لاى سلطة او رقابة او جهه اخرى فى المجتمع اى انها تضم ذوى التاثير السياسى فهم الذين يؤثرون على عملية التخصيص السلطوى للقيم ، سواء كانت هذه النخبة تمارس هذه المهمة بطريقة شرعية او غير شرعية

هذه المجموعة تمتلك القوة سواء تم تحديد هذه القوة على انها مشاركة فى صنع القرار ، او تعنى قدرة الشخص على التاثير فى سلوك الاخرين فى الاتجاة الذى يريده او القدرة على جعل شخص اخر يقوم بعمل لم يقوم به قبل ذلك اى انها ايضا تدور حول القدرة فى توزيع القيم فى الاتجاة المستهدف.

ايضا فان النخبة السياسية قد تمارس القوة فى شكل سلطة اى نتيجة لقبول مشروع ممنوح لفرد او لجماعة وهنا تكون السلطة مرتبطة بمنصب او بمركز معين ، كما ان القوة هنا اما ترتبط بنص قانونى مما يثير مشروعية السلطة او تكون مرتبطة بضمير وقيم الجماعة وتوقعاتها والى الراى العام ممايثير ايضا مشروعية السلطة .

وقد يكون للنخبة السياسية وضع مهيمن هذا الوضع يستند الى مقومات معينة مثل: (احتكارها الى ادوات الاكراه المادى والمعنوى،قدرتها التنظيمية او خصائصها السلوكية ،احتكارها للموارد الانتاجية الاستراتيجية فى المجتمع،قد تكون الهيمنة ناتجة من قيم دينية او اجتماعية ترتبط بتقاليد المجتمع)[4] .

كما تستند الهيمنه الى الانتخابات كما فى المجتمعات الحديثة، ايضا فان من خصائص النخب السياسية نجد انها تتسم بعدد من السمات الهامه مثل[5]

  • الانسجام : من حيث السن
  • الوحـدة: تشكل خاصية أساسية على اعتبار أن النخبة السياسية وبخاصة ان النخب السياسية دائما ماتسعى الى الحفاظ على مصالحها
  • القلة : تتميز النخبة السياسية بعدم الكثرة.

المراجع:

[1]  محمد شطب : “النخبة السياسية واثرها فى التنمية السياسية” ، مجلة جامعة تكريت للعلوم القانونية والسياسية ، العدد 4 ، 2013، ص2

[2] – المرجع السابق، ص3.

[3] – محمد عز العرب منيب: النخبة السياسية والتحول الديمقراطى فى البحرين ( 1992-2002) ، رسالة ماجستير ، كلية الاقتصاد والعلوم السياسية ، جامعة القاهرة ، 2008، ص76.

[4] – عبد الغفار رشاد محمد : دور النخبة فى التنمية السياسية ” دراسة نظرية مع محاولة للتطبيق على الدول النامية النموذج المصرى ” ، رسالة ماجستير ، كلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهره ، 1978 ، ص9 ومابعدها.

[5] فرجى ئلباد: نظرية النخبة ، الحوار المتمدن ، العدد 2878 ، ابريل 2010 ، http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=197895

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق