fbpx
الاجتماعية والثقافيةالدراسات البحثية

قراءة في التعالق التنظيري بين أبجديات التواصل و أركان التداولية

A reading of the theoretical relationship between the initiation of communication and the pillars of pragmatiques

اعداد : د. زحاف حبيب – جامعة مصطفى اسطنبولي بولاية معسكر – الجزائر-

  • المركز الديمقراطي العربي – 
  • مجلة الدراسات الثقافية واللغوية والفنية : العدد السادس عشر كانون الأول – ديسمبر 2020 ،المجلد 4 – مجلة دولية محكمة تصدر عن المركز الديمقراطي العربي المانيا- برلين.
  • تعنى بنشر الدراسات والبحوث في التخصصات الأنثروبولوجيا واللغات والترجمة والآداب والعلوم الاسلامية والعلوم الفنية وعلوم الآثار.كما تعنى المجلة بالبحوث والدراسات الاكاديمية الرصينة التي يكون موضوعها متعلقا بجميع مجالات علوم اللغة والترجمة والعلوم الإسلامية والآداب، وكذا العلوم الفنية وعلوم الآثار، للوصول الى الحقيقة العلمية والفكرية المرجوة من البحث العلمي، والسعي وراء تشجيع الباحثين للقيام بأبحاث علمية رصينة.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
 ISSN  2625-8943

Journal of cultural linguistic and artistic studies

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2020/12/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%BA%D9%88%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%AF%D8%B3-%D8%B9%D8%B4%D8%B1-%D9%83%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84-%E2%80%93-%D8%AF%D9%8A%D8%B3%D9%85%D8%A8%D8%B1-2020.pdf

الملخص:      

تتعدد المقاربات بتعدد أنماط النصوص و أجناسها، و على الباحث الحذق أن يختار النهج المناسب للنص المرغوب دراسته أو مقاربته، على حسب ما يتوفر لهذا النص من معطيات متعددة سواء من حيث اللغة التي عرض بها أو من حيث الحمولة الفكرية التي قدمها أو حتى من حيث الطريقة الأسلوبية التي  اختارها صاحبه، فليست الرواية مثلا و هي النص الذي ملأ حبره الراهن الإبداعي و النقدي، ليست كبقية النصوص الإبداعية الأخرى، بل حتى في الوسط الإبداعي الروائي تتفاوت المعايير المتحدث عنها أعلاه، و بالتالي ينبغي أن يراعي الباحث النص الذي يود فحصه بحيث يختار له المنهج الذي يناسبه في التحليل و التفنيد، و عليه يقدم المقال قراءة  لمساحات التلاقي المعرفي بين أبجديات التواصل و الأركان العامة للتداولية ، و للعلم  أن الذي حاولت طرحه ليس بدعا من الكتابة بل هو من قبيل التكامل الحاصل في التطبيق الاجرائي للمقاربتين على حد سواء، و إن كان الفضاء التنظيري يوحي ببعض الاختلافات، و بالتالي يمكن اعتبار  الطروحات التي احتواها المقال من قبيل توسيع باب السؤال كي يزداد للقارئ  فضاء المعرفة سعة.

Summary

There are multiple approaches to multiple types of texts and genres, so the wise researcher should choose the appropriate approach for the text to be studied and approached, depending on the availability of this text from multiple data, both in terms of the language in which it has been presented or in terms of the intellectual charge it has requested or even of the stylistic method chosen by the author, the romantic discourse for example, is considered as the text that filled his ink the current creative and critical space this discourse is not like the rest of the other creative texts, even in the creative narrative environment, the criteria mentioned above vary and the researcher must therefore take into account the text that he wishes examined in order to choose the method that suits him in the analysis and refutation, and the article provides a reading of the pragmatic and communicative approaches in terms of spaces in which they intersect. Basically, what I have tried to put forward is not a novelty, but a complementarily in the procedural application of the two approaches, and if the theoretical space suggests some differences, the proposals contained in the article such as that broadening the scope of the issue to broaden the reader’s knowledge.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق