الاجتماعية والثقافيةالدراسات البحثية

تمثلات مهنة التدريس لدى الأساتذة المغاربة

The representations of the profession of teacher with teachers in Moroccan

اعداد : عزالدين الشرقي – مختبر الدراسات النفسية، الاجتماعية والثقافية-جامعة سيدي محمد بن عبد الله، فاس، المغرب

  • المركز الديمقراطي العربي – 
  • مجلة العلوم الاجتماعية : العدد التاسع عشر  يوليو – تموز 2021 مجلد 5 ، وهي مجلة دولية محكمة تصدر عن  #المركز_الديمقراطي_العربي المانيا- برلين.”تعنى بنشر الدراسات والبحوث في ميدان العلوم الاجتماعية باللغات العربية والانجليزية والفرنسية.
    تصدر بشكل دوري  ولها هيئة علمية دولية فاعلة تشرف على عملها وتشمل مجموعة كبيرة لأفضل الاكاديميين من عدة دول ، حيث تشرف على تحكيم الأبحاث الواردة إلى المجلة . وتستند المجلة  إلى ميثاق أخلاقي لقواعد النشر فيها، و إلى لائحة داخلية تنظّم عمل التحكيم ، كما تعتمد مجلة العلوم الاجتماعية في انتقاء محتويات أعدادها المواصفات الشكلية والموضوعية للمجلات الدولية المحكّمة.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN 2568-6739
Journal of Social Sciences

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2021/07/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D8%B3%D8%B9-%D8%B9%D8%B4%D8%B1-%D9%8A%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%88-%E2%80%93-%D8%AA%D9%85%D9%88%D8%B2-2021.pdf

الملخص:

تناولت هذه الدراسة التمثلات الاجتماعية لدى أساتذة التعليم الثانوي بالمغرب، حيث سعت بالتحديد إلى معرفة واستكشاف بنية وتنظيم التمثلات حول “مهنة التدريس” لدى أساتذة التعليم الثانوي -بسلكيه الإعدادي والتأهيلي-الممارسون في قطاع التعليم الخصوصي. إذ تندرج ضمن إطار المقاربة البنيوية للتمثلات الاجتماعية. شملت عينة الدراسة 60 مشاركا؛ 28 منهمينتمون إلى مجموعة أساتذة التعليمالإعدادي و32 آخرين إلى مجموعة أساتذة التعليم التأهيلي. أظهرت نتائج الدراسة أن طبيعة التمثلات الاجتماعية لـ”مهنة التدريس”؛ سواء لدى أساتذة السلك التعليمي الإعدادي أو التأهيلي، كانت إيجابية. ويشتركون في نفس التمثلات لـ”مهنة التدريس” التي تنتظم حول عنصرين مشتركين:الصبر والمسؤولية،يشكلان النواة المركزية للتمثلات المتقاسمة فيما بينهم، في حين تبقى عناصر “التربية، الوفاء، الاحترام، الإنسانية والتعب” تمثل نظامها المحيطي الذي يشكل في واقع الأمر آلية الدفاع والحماية لمنظومة التمثلات المركزية المرتبطة بمهنة التدريس عند الأساتذة.

Représentations du « métier d’enseignant» chez les enseignants marocains 

Résumé

Cette étude s’intéresse aux représentations sociales des enseignants du cycle secondaire au Maroc. Elle vise plus particulièrement à savoir et à saisir la structure des représentations du «métier d’enseignant» chez les enseignants des cycles du collégial et du qualifiant dans le secteur d’enseignement privé. Elle s’inscrit dans l’approche structurale des représentations sociales. Notre échantillon est de 60 participants examinés : 28 enseignants du groupe collégial et 32 enseignants du groupe qualifiant. Les résultats montrent que la nature des représentations sociales chez les enseignants, soit du collégial ou du qualifiant, est positive. Ainsi, ils partagent les mêmes représentations du «métier d’enseignant» qui s’articulent et s’organisent autour des notions : patience et responsabilité. Celles-ci constituent le noyau central des représentations des enseignants, alors que les éléments «éducation, sincérité, respect, humanité, fatigue» composent leur système périphérique.

Abstract

This study is interested in the social representations of secondary school teachers, and more precisely deals with representations of the profession of teacher with college teachers and qualifier in Moroccan education sector. It is a part of the structural approach of social representations in social psychology. A sample of 60 teachers was examined: 28 college and 32 qualifying teachers. The results show that the nature of social representations among teachers, either college or qualifier, is positive. Thus, they share the same representations of the teaching profession which are articulated and organized around patience and responsibility. These are the central core of the social representations of teachers, and the elements «education», «sincerity», «respect», «humanity», «fatigue», etc. are their peripheral systems constituting in fact protectors of the central representations.

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى