الأفريقية وحوض النيلالدراسات البحثية

وصف نول لمطة في المصادر الجغرافية العربية

Description of Nol Lumtah in Arab geographical sources

اعداد : د. عبد الرزاق أبو الصبر، المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بني ملال

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الأفريقية وحوض النيل : العدد الثالث عشر تشرين الأول – أكتوبر 2021  ,مجلد 04 مجلة دورية علمية محكمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي ألمانيا – برلين .
  • تُعنى المجلة بالدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية وكافة القضايا المتعلقة بالقارة الأفريقية ودول حوض النيل.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland

ملخص:

نول لمطة من الحواضر الرئيسية الرابطة بين المغرب والصحراء الكبرى وبلاد السودان الغربي خلال العصر الوسيط. شهدت تألقها الحضاري والتجاري على يد القبائل الأمازيغية الصنهاجية، وأساسا منها لمطة وجزولة، التي كانت حليفا قويا للدولة المرابطية الممتد نفوذها من حوضي النيجر والسنغال إلى أقصى الأندلس. فقد كانت بوابة المغرب الأقصى على الصحراء وبلاد السودان الغربي، وكانت تتحكم في الطريق التجاري الصحراوي الغربي، بحمولة تجارية مربحة أساسها التبر، وأشهر منتوجاتها الدرق اللمطية المشهورة كتروس يحملها المقاتلون للحماية من الضربات الجارحة، وهي خفيفة الوزن غالية الثمن. إلا أن نول لمطة اندثرت أواخر العصر الوسيط، وتركت لنا المصادر الجغرافية العربية في نحو ثلاثين مؤلفا منها، أوصافا دقيقة ومهمة؛ تساعد في الكشف عن موقع المدينة وأنشطتها وساكنتها ومحيطها وما كان لها من الوظائف الكبرى.

Abstract

Lutta was a major metropolitan link between Morocco, Sahara and western Sudan during the Middle Age. It witnessed its civilizational and commercial brilliance at the hands of the Berber-Sanhaji tribes, mainly Lutta and Jazoula, which were a strong ally of the Almoravid state extending its influence from the Niger and Senegal basins to the far reaches of Andalusia. It was the gateway of the Far Maghreb to the Sahara and western Sudan, and controlled the western Sahrawi trade route, with a lucrative commercial cargo based on tiger, the most famous of which was the notorious thyroid-thyme products as cogs carried by combatants to protect against prejudice strikes, which were lightweight and expensive. However, Nol Lumtah ceased to exist at the end of the Middle Age, and the Arab geographical sources in some 30 of them left us with accurate and important descriptions; It helps uncover the city’s location, activities, population, surroundings and what major functions it had.

5/5 - (1 صوت واحد)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى