الايرانيةالدراسات البحثية

تجديد التفكير الديني في فكر علي شريعتي

اعداد :  أ.م.د. علاء رزاك فاضل النجار

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة مدارات إيرانية  : العدد الخامس عشر آذار – مارس 2022 المجلد 4, دورية علمية محكمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي  ألمانيا –برلين” .تعنى بالشأن الإيراني داخليا واقليميا ودوليا.
  • فصلنامه مدارات إيرانية فصلنامه  أي علمي از طرف مركز دمكراسي عربي برلن منتشر مي شود.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN  2626-4927
Journal of Iranian orbits

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2022/03/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D9%85%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D9%85%D8%B3-%D8%B9%D8%B4%D8%B1-%D8%A2%D8%B0%D8%A7%D8%B1-%E2%80%93-%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3-2022.pdf

الملخص:

جسد الفكر الديني عند الدكتور علي شريعتي، أهم السمات الدينية التي ظهرت بوضوح في إيران. فعلى الرغم من البعد الشاسع بين ما طرحه شريعتي من نظريات وأراء دينية، وما كان سائداً من أسس دينية وعقائدية، إلا أن بصمة شريعتي في الجيل الذي عاصره كانت واضحة جداً، والتي رفضت كل أشكال الدكتاتورية والهيمنة الغربية، وناصرت شريعتي في دعواته للعودة إلى الذات، والقيم الإسلامية الأصيلة، والتي شوهها البعض من رجالات الدين بغية الحصول على مكاسب دنيوية. وعليه، فإن الدين عند شريعتي اختلف كثيراً عما كان سائداً في عصره، لذا نجد أن هناك جدلاً واسعاً أثير حوله، لا تزال أثاره مستمرة إلى يومنا هذا.

قسم البحث إلى مقدمة وثلاث محاور، اهتم الأول بتوضيح المدلول والبعد التاريخي للدين. ودرس الثاني مفهوم التوحيد والشرك في المجتمع وانبثاق الطبقية. وكرس الثالث لبحث مفهوم وأصناف الدين الاسلامي وواقع التوحيد الشرك. ومن أهم النتائج والتوصيات التي توصل البحث إليها، أن شريعتي يعدَّ نموذجا فريدا من مفكري عصره. إذ امتازت كتاباته بأسلوب علمي رصيد، واستطاع بما امتلكه من مخيلة فكرية وإدراك واسع، أن يمزج بين ثقافته الدينية وتعليمه الأكاديمي. وهو ما افتقدته كثيراً الأوساط الدينية والأكاديمية المهتمة بالشأن الديني. لذا لابد من التركيز على هذا الجانب في بحث القضايا الدينية وفهمها.

Abstract

The religious thought of Dr. Ali Shariati embodied the most important religious features that clearly appeared in Iran. Despite the vast distance between what Shariati put forward from theories and religious opinions, and the prevailing religious and ideological foundations, now that Shariati’s imprint on the generation that contemporaneously was very clear, which rejected all forms of dictatorship and Western hegemony, and supported Shariati in his calls for a return to self, And the original Islamic values, which some of the clergymen distorted in order to obtain worldly gains. Accordingly, the religion according to Shariati differed greatly from what was prevalent in his time, so we find that there is a wide controversy surrounding it, the effects of which are still continuing to this day. The research is divided into an introduction and three Sections. The first is concerned with clarifying the significance and the historical dimension of religion. The second studied the concept of monotheism and polytheism in society and the emergence of class. The third was devoted to discussing the concept and the types of Islamic religion and the reality of monotheism and polytheism. One of the most important findings and recommendations of the research is that Shariati is a unique model of the thinkers of his time. His writings were distinguished by a well-balanced scientific style, and he was able, with his intellectual imagination and broad awareness, to combine his religious culture with his academic education. This is what the religious and academic circles concerned with religious affairs have missed a lot. Therefore, it is necessary to focus on this aspect in researching and understanding religious issues.

5/5 - (2 صوتين)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى