fbpx
الشرق الأوسطعاجل

خلافات داخل البرلمان الليبي المعترف به دوليا و رئيس مجلس النواب يعلق عضويته

قال نواب يوم الخميس إن رئيس مجلس النواب الليبي المنتخب قرر أخذ عطلة بعد أن خرج غاضبا من جلسة سعى خلالها أعضاء الى تعيين وزير للدفاع على غير رغبته.

وتبرز الواقعة الخلافات داخل البرلمان المعترف به دوليا والحكومة ومقرهما في شرق ليبيا منذ سيطرت جماعة على طرابلس قبل عام وأنشأت حكومة موازية وأعادت البرلمان السابق الذي يعرف باسم المؤتمر الوطني العام.

وقال نائبان إن عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الذي يتمتع بصلاحيات رئاسية علق عضويته في البرلمان يوم الثلاثاء بعد أن اقترح أعضاء تعيين وزير للدفاع من غرب ليبيا. ورفض عقيلة المرشح للمنصب مسعود أرحومة وهو مسؤول عسكري.

وقال النائب طارق الجروشي “خرج عقيله صالح من الجلسه وقال سأعلق عضويتي لو تمت الموافقة علي مسعود أرحومه وخرج. ولكن ذهب إليه النواب اليوم وتم إقناعه” بالتراجع عن قرار تعليق عضويته “وأخذ إجازة أسبوعا.”

ولم يتم تعيين وزير للدفاع منذ شكل رئيس الوزراء المعترف به دوليا عبد الله الثني حكومته في سبتمبر ايلول 2014. وتقول مصادر إن نسبة الحضور في مجلس النواب البالغ عدد مقاعده 200 تقلصت الى الثلث.

ويوجد حكومتان وبرلمانان متنافسان في ليبيا وتدعم كلا من الجانبين جماعات المعارضة السابقة التي أطاحت بمعمر القذافي من الحكم عام 2011 لكنها انقسمت على أسس قبلية وسياسية ومحلية.

وتأمل الأمم المتحدة إقناع الجانبين بالاتفاق على تشكيل حكومة وحدة بحلول نهاية الشهر لكن لم يتم الالتزام بأكثر من مهلة سابقة نتيجة وقوع طرفي الصراع تحت ضغط من أصحاب المواقف المتشددة. ورفض المؤتمر الوطني العام في طرابلس اتفاقا مبدئيا في يوليو تموز.

 

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق