fbpx
الأفريقية وحوض النيلالدراسات البحثية

سياسة التجديد الحضري في المدينة المغربية وآفاق التنمية المستدامة: مركز مدينة القنيطرة نموذجا

Urban renewal policy in the Moroccan city and prospects for sustainable development: The city center of Kenitra as model

اعداد : محمد اربوح، باحث بسلك الدكتوراه، جامعة ابن طفيل – المغرب

 

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الأفريقية وحوض النيل : العدد الثالث أيلول – سبتمبر “2018” دورية علمية محكمة تصدر عن المركز الديمقراطي العربي “ألمانيا –برلين” .
  • تُعنى المجلة بالدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية وكافة القضايا المتعلقة بالقارة الأفريقية ودول حوض النيل.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
 
ISSN 2569-734X

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2018/09/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%AD%D9%88%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB-%D8%A3%D9%8A%D9%84%D9%88%D9%84-%D8%B3%D8%A8%D8%AA%D9%85%D8%A8%D8%B1-2018.pdf

 

ملخص:

نريد في هذا المقال أن نسائل السياسة التعمير الحديثة في المدن المغربية، في علاقتها بالاستجابة لرهانات التنمية المستدامة، من خلال مقاربة نسقية وتحليلية لدينامية التجديد الحضري في مركز مدينة القنيطرة، والتي أدت إلى تحولات مشهدية ومعمارية ووظيفية ملحوظة، حيث انتقل المركز من الوظيفة السكنية إلى الوظيفة الثالثية الخدماتية والتجارية، ومن السكن الأفقي إلى السكن العمودي.

هذه الدراسة اعتمدت على بحث ميداني وفر معطيات كمية وكيفية أضفت المصداقية العلمية على تحليل سياسة التجديد الحضري في مركز مدينة القنيطرة كظاهرة مجالية، وتفكيك عناصرها والخروج بخلاصات موضوعية. كما اعتمدت على المنهج الوصفي التحليلي لرصد مدى اختراق دينامية التجديد الحضري لمركز مدينة القنيطرة ودواعيها وأشكالها ومقارباتها ورهاناتها والفاعلون فيها ومخرجاتها.

كما يتميز هذا البحث بالراهنية والنجاعة، إذ يمثل أول دراسة علمية اهتمت بهذا الموضوع في هذه المدينة، وتتغيا أن تصل إلى نتائج واضحة تتعلق بإعادة النظر في مقومات ومقاربات سياسة التجديد الحضري، لتنتقل من مقاربة قطاعية جزئية وعمودية إلى مقاربة نسقية تشاركية وشاملة، عبر تقديم مقترحات عملية للاستجابة لمتطلبات التنمية المستدامة بأركانها الثلاثة البشرية والبيئية والاقتصادية، وتجاوز الاختلالات المشهدية والمعمارية والسوسيومجالية والوظيفية. وقد كان مسنودا أيضا بالكثير من المراجع المتخصصة من كتب ورسائل أكاديمية ومقالات محكمة.

Abstract:

In this article, we want to raise the question of modern reconstruction policy in the Moroccan cities in relation to the bets of sustainable development through a coherent and analytical approach for the dynamic of urban renewal in the center of the city of Kenitra, which led to transformations of landscape, architecture and function. The center moved from the residential function to the service and commercial tripartite function and from the horizontal housing to the vertical housing.

This research was based on field research, which provided qualitative and quantitative data that would give scientific credibility to the analysis of the policy of urban renewal in the center of Kenitra city.

This research is also characterized by currency and efficiency, as it represents the first scientific study concerned with this subject in this city, and it seeks to reach clear results related to reviewing the elements and approaches of the urban renewal policy, moving from a partial and vertical sectorial approach to a participatory and comprehensive approach by presenting practical proposals to respond to the requirements of sustainable human, environmental and economic development, And overcome the landscape and architectural and cosmopolitan and functional imbalances. This research was based on many specialized references from books, academic letters and articles.

 

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق