الاجتماعية والثقافيةالدراسات البحثية

إشكالية التواصل والتفاعل بين الخطيب والشباب المثقف -رؤية في واقع الخطاب المسجدي في الجزائر -دراسة ميدانية لمساجد مدينة خميستي مركز

The problematic of communication and interaction between the orator and the educated youth- A vision in the reality of the mosque discourse in Algeria - A field study of the mosques of the mosques of the city of khemisticenter .

اعداد :

  • أ. كرايس الجيلالي،(جامعة وهران 02/ الجزائر)
  • أ. هنوس ناذر (جامعة وهران 02/ الجزائر)

 

  • المركز الديمقراطي العربي – 
  • مجلة الدراسات الثقافية واللغوية والفنية : العدد الثالث كانون الأول – ديسمبر “2018”، وهي مجلة دولية محكمة تصدر عن المركز الديمقراطي العربي المانيا- برلين.
  • تعنى بنشر الدراسات والبحوث في التخصصات الأنثروبولوجيا واللغات والترجمة والآداب والعلوم الاسلامية والعلوم الفنية وعلوم الآثار.كما تعنى المجلة بالبحوث والدراسات الاكاديمية الرصينة التي يكون موضوعها متعلقا بجميع مجالات علوم اللغة والترجمة والعلوم الإسلامية والآداب، وكذا العلوم الفنية وعلوم الآثار، للوصول الى الحقيقة العلمية والفكرية المرجوة من البحث العلمي، والسعي وراء تشجيع الباحثين للقيام بأبحاث علمية رصينة.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
 ISSN  2625-8943

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2018/12/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%BA%D9%88%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB-%D9%83%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84-%D8%AF%D9%8A%D8%B3%D9%85%D8%A8%D8%B1-2018.pdf

 

ملخص:                                                                                

إذا كانت الخطابة في حد ذاتها تعني القدرة على الإقناع، وقوة الحضور، والتحكم في اللغة، وفي الموضوع، فهي إذا ليست مجرد قراءة للكلام، أو سرد للمعلومات، الخطابة فن، وقدرة على احتواء المتلقي، وجعله يقتنع وينخرط فيما يرمي إليه الخطيب، خاصة إذ تعلق الأمر بالخطاب الديني، حيث أصبحت المساجد أماكن للتعبئة، وهي مطالبة بإنتاج نوع  معين من المؤمنين، المقتنعين بالمرجعية الوطنية، إذ يعتبر الإمام الوسيط بين تلك المرجعية، والمتلقي، الذي شهد تحولات عديدة، ولم يعد الإمام متصالحا مع الكثير من المؤمنين، خاصة من فئة الشباب، الذين يعتقدون أن الإمام وتكوينه، ومستواه اللغوي، والعلمي، لم يعد قادرا على التواصل معهم،  أو التعبير عن واقعهم المعاش، وأصبح الخطاب المسجدي، غارقا في كثير من الروتين، أو لنقل نوع من الاجترار، دون القدرة على التحيين، فالخطاب المسجدي، فقد تأثيره لدى الجيل الثالث من حيث المبنى، والمعنى أيضا، طارحا مسألة البحث عن البديل، أو عن مرجعيات أخرى أكثر قدرة على تضمين المسجد بخطاب يعكس الدور الكبير الذي يلعبه كمؤسسة تربوية داخل أي مجتمع إسلامي.

Abstract :

If rhetoric in itself means the ability to persuade ,the power of attendance and control of the language and the subject ,the rhetoric is not just a reading of the speech or a narrative or listing of information ,the rhetoric is an art and the ability to contain the recipient and make him convinced and engaged in what is intended the orator ,especially the religious discourse where the mosques became the places of burden and are required to produce a certain type of believers who are convinced of the national reference where the Imam is the mediator between that reference and the recipient ,which has undergone several transformations ,also ,the Imam is no longer reconciled with many of the believers ,especially from the young people ,considering the Imam and his formation and his linguistic and scientific level is no longer able to communicate with them or express their living reality .And the the mosque discourse became immersed in a lot of routine or to transfer a kind of repetition without the ability to modernize .So ,the mosque discourse has lost its impact and influence of the third generation in terms of structure and meaning exposing the matter of searching the alternative or other references more capable of including the mosque in a discourse that reflects the great role as an educational institution within any Islamic society.

Concepts of the study: Educated youth , Communication, The mosque discourse, Religiosity, Failure.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق