fbpx
الدراسات البحثيةالمتخصصة

دينامية التعمير الذاتي بمدينة تطوان: سياقاته الكرونولوجية وأبعاده المجالية-حالة حي درسة

The dynamics of self-construction in Tetouan: its chronological contexts and its spatial dimensions:  case Dersa district

اعداد :  د. بلال الزروالي –  أ. إلياس أردة، جامعة عبد المالك السعدي، المغرب.

  • المركز الديمقراطي العربي :-
  • مجلة التخطيط العمراني والمجالي : العدد الرابع  حزيران – يونيو  2019  المجلد 1– مجلة فصلية محكّمة ذات طابع دولي، تعنى بالدراسات و البحوث في مجال التخطيط العمراني و المجالي ، تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي ألمانيا – برلين
  • تصدر بشكل دوري  ولها هيئة علمية دولية فاعلة تشرف على عملها وتشمل مجموعة كبيرة لأفضل الاكاديميين من عدة دول ، حيث تشرف على تحكيم الأبحاث الواردة إلى المجلة .
  • وتستند المجلة  إلى ميثاق أخلاقي لقواعد النشر فيها، و إلى لائحة داخلية تنظّم عمل التحكيم ، كما تعتمد  في انتقاء محتويات أعدادها المواصفات الشكلية والموضوعية للمجلات الدولية المحكّمة.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN (Online) 2698-6159
ISSN   (Print)  2699-2604 
Journal of Urban and Territorial Planning

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2020/06/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AE%D8%B7%D9%8A%D8%B7-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D8%A7%D9%84%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D8%B9-%D8%AD%D8%B2%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86-%E2%80%93-%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88-2019.pdf

الملخص:

تعود بداية ظهور أولى أنوية التعمير الذاتي بمدينة تطوان إلى فترة الحماية الإسبانية على المنطقة الشمالية، حيث خضع المجال الحضري إلى هيكلة جديدة، حيث بدأت بالظهور والتشكل نوى جديدة لأحياء التعمير الذاتي بالمدينة. فالتوافدات الهجرية الكبيرة والمتواصلة على المدينة ومحدودية وهشاشة بنيات الاستقبال لعبت دورا كبيرا في طغيان هذا النمط السكني، خصوصا وأن المدينة العتيقة لم تعد قادرة على الاستمرار في استيعاب أكبر عدد ممكن من المهاجرين؛ الشيء الذي جعلها تدخل بداية تراجع وظيفة الاستقبال والإسكان.

فمنذ إعلان الاستقلال وخروج المستعمر الإسباني من المنطقة، سيعتبر حيا درسة وسمسة أكبر التجمعات العمرانية على مستوى المدينة، حيث سيعملان على تغيير الخريطة المجالية لتطوان (خلال فترة الاستقلال) من جهة، وسيضطلعان بأدوار مهمة على المستوى السكني من جهة ثانية، خاصة إذا علمنا أن غالبية التوافدات الهجرية ستستقر بهما وبباقي أحياء التعمير الذاتي على مستوى المدينة.

Abstract:

The beginning of the emergence of the first nuclei of self-reconstruction in the city of Tetouan dates back to the period of Spanish protection in the northern region, where the urban area underwent a new structure, as new cities began to appear and form new neighborhoods for the city’s self-reconstruction. The large and continuous migratory flows to the city and the limited and fragile reception structures played a major role in the tyranny of this residential pattern, especially since the ancient city was no longer able to continue to accommodate the largest possible number of immigrants; something that made it enter the beginning of the decline in the reception and housing function.

Since the proclamation of independence and the departure of the Spanish colonizer from the region, it will be considered a living study and the largest urban gatherings at the city level, as they will change the contemplative map of Tetouan (during the period of independence) on the one hand, and they will play important roles at the residential level on the other hand, especially if we know that the majority of The migratory expatriates will settle in them and the rest of the self-development neighborhoods at the city level.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق