الاجتماعية والثقافيةالدراسات البحثية

الدينامية الديموغرافية لساكنة المغرب: الخصائص، التحولات والانعكاسات

The Demographic Dynamism of the Moroccan Population: Characteristics, Transformations and Repercussions

اعداد : محمد ازكرار

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة مؤشر للدراسات الاستطلاعية  : الخامس أيلول – سبتمبر 2022 , مجلد2 , دورية علمية محكمة تصدر عن  #المركز_الديمقراطي_العربي  “ألمانيا –برلين” في التعاون مع مركز مؤشر للدراسات الاستطلاعية.
  • تعنى بنشر نتائج البحوث الاستطلاعية في مجالات العلوم الاجتماعية والإنسانية , تصدر بشكل دوري  ولها هيئة علمية دولية فاعلة تشرف على عملها وتشمل مجموعة كبيرة لأفضل الأكاديميين من عدة دول ، حيث تشرف على تحكيم الأبحاث الواردة إلى المجلة . وتستند المجلة  إلى ميثاق أخلاقي لقواعد النشر فيها، و إلى لائحة داخلية تنظّم عمل التحكيم ، كما تعتمد “مجلة مؤشر للدراسات الاستطلاعية” في انتقاء محتويات أعدادها المواصفات الشكلية والموضوعية للمجلات الدولية المحكّمة.

Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN 2701-9233
Journal index of exploratory studies

 

للأطلاع على البحث “pdf” من خلال الرابط المرفق :-

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2022/09/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D9%85%D8%A4%D8%B4%D8%B1-%D9%84%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B7%D9%84%D8%A7%D8%B9%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D9%85%D8%B3-%D8%A3%D9%8A%D9%84%D9%88%D9%84-%E2%80%93-%D8%B3%D8%A8%D8%AA%D9%85%D8%A8%D8%B1-2022.pdf

ملخص

تتميز ساكنة المغرب بدينامية مهمة تجلت في تطور مجموعة من المؤشرات الديموغرافية كعدد السكان، ومؤشر الخصوبة ومعدل الوفيات ونسبة التزايد السكاني وطبيعة البينة العمرية وغيرها، دراسة كل هذه المؤشرات يبين بالملموس أن الساكنة المغربية عرفت وتعرف تحولات عميقة كانت لها انعكاسات على العديد من المجالات. لدراسة هذا الموضوع اتبعنا المنهجي الكمي من خلال توظيف ببيانات ومعطيات رقمية اعتمادا على دراسات وأبحاث ميدانية قامت بها المندوبية السامية للتخطيط وعدد من المؤسسات الوطنية والدولية، كما استعملنا في هذه الدراسة مناهج أخرى، كالمنهج المقارن والمنهجين الوصفي والتحليلي. وقد مكنتنا هذه المناهج من الخروج بالاستنتاجات التالية:

عرفت ساكنة المغرب تطورا ملموسا تمثل في ارتفاع نسبة الولادات وانخفاض نسبة الوفيات، مع وجود تباينات واضحة بين الأرياف والمدن، كما أفرزت هذه التطورات حركة تمدين قوية ناتجة بالأساس عن ظاهرة الهجرة القوية.

تميزت البنية العمرية لساكنة المغرب بهيمنة الطبقة النشيطة التي تمثلها فئة الشباب لكن دون أن تستثمر في التنمية، مما جعل الدولة تواجه تحديات اقتصادية واجتماعية كبرى. هذه البنية بدأت تعرف تحولات جذرية تمثلت بالأساس في تزايد فئة الشيوخ وتراجع فئة الشباب مما ينذر بتداعيات خطيرة على مستقبل التنمية بالبلاد.

Abstract

The Moroccan population is characterized by an important dynamism. Thus, it is manifested in the development of a set of demographic indicators such as the population, fertility index, mortality rate, population growth rate, the nature of the age structure, and others. To examine this subject, we followed the quantitative method by employing digital data and data based on studies and field research carried out by the High Commission for Planning as well as a number of national and international institutions. We also used other methods in this study, such as the comparative method and the descriptive and analytical methods. These approaches enabled us to reach the following conclusions:

The Moroccan population has known a tangible development, represented by a high birth rate and a low death rate, with clear discrepancies between rural and urban areas. These developments also resulted in a strong urbanization movement, mainly caused by the strong migration phenomenon.

The age structure of the Moroccan population was characterized by the dominance of the active class represented by the youth category, but without investing in development, which made the state facing major economic and social challenges. This structure has begun to undergo radical transformations, represented mainly by the increase in the elders’ category and the decline of the youth category, which portends serious repercussions on the future development of the country.

5/5 - (2 صوتين)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى