احدث الاخبارعاجل

متمردو جنوب السودان يقولون إن الحكومة انتهكت اتفاق السلام بعد هجمات

قال متمردو جنوب السودان يوم الثلاثاء إن جنود الحكومة شنوا هجمات على مواقعهم في ولاية الوحدة الغنية بالنفط في انتهاك لاتفاق سلام وقع في أغسطس آب.

وانزلقت أحدث دولة في العالم إلى الحرب الأهلية في ديسمبر كانون الأول 2013 عندما انتهى خلاف بين الرئيس سلفا كير ونائبه السابق ريك مشار بقتال دار في الأغلب على أسس عرقية بين قبائل الدنكا التي ينتمي لها كير وقبائل النوير التي ينتمي لها مشار.

وتحت ضغط من دول الجوار ومن احتمال فرض عقوبات وقع مشار زعيم المتمردين اتفاق سلام يوم 17 أغسطس آب وحذا كير حذوه بعدها بعشرة أيام رغم أن الجانبين سارعا بتبادل الاتهامات بشن هجمات.

وقال المتحدث باسم المتمردين الكولونيل وليام جاتجياث دينج في بيان إن قوات الحكومة ضربت ثمانية مواقع في مناطق متعددة من الأراضي التي يسيطر عليها المتمردون في ولاية الوحدة يومي الأحد والاثنين.

وقال دينج “من المؤسف أن هذه الهجمات حدثت في وقت تحتاج فيه البلاد للسلام ويعد فيه الفريق المتقدم من الحركة الشعبية لتحرير السودان/الجيش الشعبي لتحرير السودان لزيارة جوبا من أجل توعيه المدنيين بشأن معاهدة السلام التي وقعت بين الحكومة والمعارضة.”

وأضاف في إشارة للحكومة “فصيل الجيش الشعبي لتحرير السودان/ جوبا يريد أن ينتزع منا مزيدا من الأراضي وسيعرض هذا عملية السلام للخطر.”

 

Rate this post

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى